أربيل 15°C الخميس 29 شباط 17:51

ريبر أحمد: على الحكومة الاتحادية القيام بواجباتها تجاه الجماعات التي تستهدف البعثات الأجنبية

کوردستان TV
100%

كوردستان تي في - أربيل

نوّه وزير داخلية إقليم كوردستان، ريبر أحمد، الى عدم التقدم بأي خطوة للأمام فيما يتعلق بتنفيذ اتفاقية شنكال بعد مرور ثلاث سنوات على توقيعها، فيما ناشد الحكومة الاتحادية القيام بواجباتها تجاه الجماعات التي تستهدف الممثليات والقوات الموجودة بموافقات عراقية على الأراضي العراقية، مستنكراً أي استهداف للأمن والاستقرار في إقليم كوردستان.

ريبر أحمد في تحدث لعدد من الوسائل الإعلامية، اليوم الأحد، عن الهجمات المسلحة الأخيرة، قائلاً: نحن في تواصل وتنسيق دائم مع الحكومة الاتحادية بهذا الخصوص، أي استهداف للممثليات الأجنبية الموجودة في العراق وباتفاق عراقي مسبق، مخالف للأعراف والاتفاقيات الدولية والاتفاقيات المحلية في العراق.

وأضاف :نناشد الحكومة الاتحادية بالقيام بواجباتها تجاه هذه الجماعات التي تستهدف الممثليات والقوات الموجودة بموافقات عراقية على الأراضي العراقية خصوصاً ونحن نستنكر أي استهداف للأمن والاستقرار في إقليم كوردستان ونستمر بالتنسيق والتعاون مع كل الجهات المرتبطة بهذا الموضوع لتفادي أي خسائر مدنية".

وفيما يتعلق بانتخابات مجالس المحافظات أشار أحمد إلى أن "اللجنة الأمنية العليا في العراق الخاصة بانتخابات مجالس المحافظات زارت إقليم كوردستان بشأن حماية مراكز الاقتراع في مناطق المادة 140 والمناطق التي تقع ضمن حدود الإقليم والتي تجرى فيها الانتخابات وخاصة مخيمات النازحين وما يتطلبه ذلك من الناحية الأمنية من تنسيق وتعاون مشترك".

وقال: سبق وأن شكلنا لجنة أمنية في إقليم كوردستان تضم المحافظين وأجهزة الشرطة والأسايش والبيشمركة وعضوية كل الجهات الحكومية ذات الصلة لتقديم التسهيلات اللازمة لإجراء انتخابات مجالس المحافظات ضمن نطاق إقليم كوردستان والتعاون مع المحافظات الأخرى في العراق.

وأضاف "ركزنا على إتاحة حركة مرور المواطنين وتنقلهم بين سيطرات إقليم كوردستان وسيطرات المحافظات العراقية، وأكدنا على أمن كركوك لأن المحافظة لم تشهد عملية انتخابية منذ فترة طويلة، كذلك أكدنا على ضرورة أن تعمل جميع القوات العراقية معاً لحماية سلامة الناخبين وأمن مراكز الاقتراع ومنع أي عملية تزوير في يوم التصويت".

وأما بالنسبة لاتفاقية شنكال/سنجار، أوضح أحمد "للأسف لم نتقدم أي خطوة للأمام فيما يتعلق بتنفيذ اتفاقية شنكال بعد مرور ثلاث سنوات على توقيعها، وهذا أحد أسباب عدم تمكن الإيزيديين من العودة إلى ديارهم إثر غياب الأمن والخدمات في مناطقهم"، مبيناً "وقد طالبنا مراراً بتنفيذ الاتفاق، ونرى أن السوداني كان متعاوناً في هذا الإطار لكن للأسف هناك من خارج إرادة الحكومة الاتحادية من يمنع تنفيذ الاتفاقية".

 

ت: شونم عبد الله

الأخبار كوردستان

التعليقات (0)

لا يوجد إلى الآن أي تعليقات

اكتب تعلیقاً

هل ترغب بتلقی الإشعارات ؟
احصل على آخر الأخبار والمستجدات