أربيل 27°C السبت 21 أيار 12:18

هوشيار زيباري: عقدنا حواراً ودياً وصريحاً مع التيار الصدري

نصار الربيعي: "المواقف موحدة وجيدة فيما يخص جلسة الأحد وتشكيل الحكومة"
کوردستان TV
100%


كوردستان تي في

وصف القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني، هوشيار زيباري، الاجتماع الذي عقد اليوم الجمعة (7 كانون الثاني 2022)، بين الوفد الكوردستاني المشترك للديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني مع الهيئة السياسية في التيار الصدري ببغداد بـ"الودي والصريح والواضح"، داعياً الجميع إلى الاستفادة من فرصة عقد أولى جلسات البرلمان "وأن تكون "الاستحقاقات الانتخابية الحكم في تقرير المصير".

ووصل وفد كوردستاني مشترك بين الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني إلى العاصمة العراقية، اليوم  برئاسة هوشيار زيباري عن الحزب الديمقراطي، وعماد أحمد عن الاتحاد الوطني، لعقد مفاوضات حول تشكيل الحكومة الجديدة مع الكتل السياسية، واستهل أول اجتماعه بلقاء مع التيار الصدري.

وقال هوشيار زيباري في مؤتمر صحفي: "اليوم زرنا الهيئة السياسية للتيار الصدري وجرى لقاء ودي وصريح وواضح حول الاستحقاقات ما بعد الانتخابات وهذا الحوار كان مفيداً جداً".

وأضاف: "أمامنا استحقاق مهم وطني في التاسع من الشهر الجاري وهو يوم عقد أول جلسة للبرلمان العراقي الجديد بعد الانتخابات التشريعية في البلاد لذلك الجميع مطالب بالاستفادة من هذه الفرصة لنثبت بأن الديمقراطية والاستحقاقات الانتخابية سوف تكون الحكم في تقرير مصير هذا البلد".

بدوره، قال النائب الأول لرئيس الهيئة السياسية للتيار الصدري، نصار الربيعي، خلال المؤتمر الصحفي المشترك: "تشرفنا باستقبال الوفد الكوردي المشترك بين الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني استكمالاً لتفاهمات كبيرة منذ فترة طويلة، وإن شاءالله المواقف موحدة وجيدة فيما يخص جلسة الأحد وتشكيل الحكومة".

ومن المقرر أن يعقد مجلس النواب العراقي الجديد أول جلسة له في دورته الخامسة يوم الأحد التاسع من كانون الثاني عام 2022، في وقت لم تحسم فيه الكتل السياسية العراقية موقفها من اختيار الرئاسات الثلاث، والتي جرى العرف في البلاد بعد 2003، أن يكون منصب رئيس الوزراء للشيعة، ورئيس الجمهورية للكورد، ورئيس مجلس النواب للسنة.

ويوم الأربعاء الماضي، اتفق الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني، بعد اجتماعهما في مقر المكتب السياسي للحزب الديمقراطي، على خوض مفاوضات تشكيل الحكومة الاتحادية من خلال وفد مشترك.

وبحسب بيان منشور في الموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، فقد اتفق الجانبان على أن يبدأ الحزب الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني معاً عملية التفاوض مع القوى والأطراف السياسية العراقية حول تشكيل الحكومة الاتحادية الجديدة، عبر وفد كوردستاني مشترك، "وبهذا الغرض تم إعداد ورقة عمل مشتركة".

وكان المتحدث باسم الحزب الديمقراطي الكوردستاني، محمود محمد، قد أكد أن الحكومة العراقية المقبلة يجب أن تكون مُشرَعةَ الأبواب والنوافذ أمام جميع الأطراف لتشارك فيها، مشيراً إلى إعداد مشروع مع الاتحاد الوطني الكوردستاني بغرض تحويله إلى برنامج عمل كوردستاني وعرضه في الحوارات مع الأطراف السياسية في بغداد.

وحصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني في انتخابات 10 تشرين الأول 2021، على أكبر عدد من المقاعد بين الأحزاب والتحالفات الكوردستانية، بفوزه بـ31 مقعداً في مجلس النواب العراقي، فيما حاز الاتحاد الوطني على 18 مقعداً.
 
وفي 23 كانون الأول الماضي، تم تشكيل أربع لجان مشتركة بين الحزبين الكورديين، تختص الأولى بشؤون الدستور والانتخابات ومفوضيتها في إقليم كوردستان، فيما تتولى الثانية كتابة اتفاقية استراتيجية جديدة بين الديمقراطي والاتحاد، أما الثالثة فتُعنى بوضع خارطة كوردستانية تضم حزمة نقاط للمشاركة في الحكومة العراقية الجديدة، كما تبحث اللجنة الرابعة والأخيرة التوصل لمشروع مشترك لسير العمل الإعلامي.

كوردستان

التعليقات (0)

لا يوجد إلى الآن أي تعليقات

اكتب تعلیقاً

هل ترغب بتلقی الإشعارات ؟
احصل على آخر الأخبار والمستجدات