الجهاز المركزي للإحصاء يجري التجربة الإلكترونية السادسة للتعداد السكاني في دهوك

دعت وزارة التخطيط الاتحادية، الأسر في المناطق المشمولة بتجربة "القبلية الالكترونية" إلى التعاون مع الباحثين من خلال الإدلاء بالبيانات الصحيحة

كوردستان تي في

دعت وزارة التخطيط الاتحادية، الأسر في المناطق المشمولة بتجربة "القبلية الالكترونية" إلى التعاون مع الباحثين من خلال الإدلاء بالبيانات الصحيحة، الخاصة بأفراد الأسرة، بعد إجراء التجربة الإلكترونية السادسة للتعداد العام للسكان، في محافظة دهوك.

وبدأت ملاكات الجهاز المركزي للإحصاء، التابع لوزارة التخطيط، بتنفيذ التجربة القبلية الالكترونية السادسة في محافظة دهوك بإقليم كوردستان.

المتحدث الرسمي باسم وزارة التخطيط، عبد الزهرة الهنداوي، قال عبر بيان اليوم الجمعة إن "هذه التجربة هي السادسة بعد خمس تجارب نفذها الجهاز سابقاً في محافظات بغداد والبصرة وأربيل والأنبار وكربلاء".

 وبين أن "هذه التجارب تأتي بناء على توجيهات وزير التخطيط خالد بتال النجم، رئيس الهيأة العليا للتعداد، وذلك في إطار اختبار الامكانات الفنية المرتبطة باستمارة التعداد العام للسكان والمساكن، واستخدام الأجهزة اللوحية (التابليت) في تنفيذ التعداد الالكتروني".

الهنداوي أوضح أن "الباحثين الميدانيين، الذي يقومون بتنفيذ التجربة، جرى تدريبهم بشكل مكثف قبل بدء التجربة"، مشيراً الى أن "التجربة تستمر لمدة أسبوعين، وبمرحلتين، مرحلة الحصر والترقيم، ومرحلة العد".

ودعا الهنداوي، الأسر في المناطق المشمولة بالتجربة الى "التعاون مع الباحثين من خلال الإدلاء بالبيانات الصحيحة، الخاصة بأفراد الأسرة"، مشدداً على أن التعداد سيكون لأغراض تنموية بحتة، لأنه سيوفر قاعدة بيانات شاملة وكاملة عن واقع الحياة، التي تساعد على رسم الخطط والسياسات الاقتصادية السليمة المستندة الى مؤشرات احصائية دقيقة".

والتجربة المقبلة ستكون في محافظة الديوانية قبل نهاية العام الجاري، تليها تجارب أخرى في المحافظات المتبقية، وفق الهنداوي.

وكان مدير عام الإدارة التنفيذية للتعداد العام للسكان والمساكن في الجهاز المركزي للإحصاء التابع لوزارة التخطيط، سمير خضير هادي، قد بحث مع محافظ دهوك علي تتر، في وقت سابق من الشهر الجاري، استعدادات المحافظة الخاصة بإجراء التجربة القبلية الخاصة بالتعداد السكاني في عدد من مناطق محافظة دهوك قبل نهاية الشهر الحالي.

ورحب تتر، باختيار دهوك لتنفيذ مثل هذه التجربة المهمة، مؤكداً "الاستعداد الكامل للتعاون من أجل انجاح التعداد العام للسكان بجميع مراحله".

ووجه الجهات المعنية في محافظة دهوك، بتقديم كل أنواع الدعم الممكنة لفرق التعداد السكاني خلال عملها الميداني المقبل.