جامعة الدفاع الوطني الأميركية تمنح شهادتها الفخرية لوزارة البيشمركة

عَقِب مشاركتهم في مؤتمر خاص بالحوار الأمني، يعود وفد وزارة البيشمركة الرفيع إلى إقليم كوردستان


كوردستان تي في

عَقِب مشاركتهم في مؤتمر خاص بالحوار الأمني، يعود وفد وزارة البيشمركة الرفيع إلى إقليم كوردستان.

على مدى اسبوع، وبإشراف الجنرال تيري وورد، أقامت جامعة الدفاع الوطني في العاصمة الأميركية واشنطن، بمشاركة أجهزة الأمن العراقية والأميركية، مؤتمراً أمنياً.

وشارك وفد من وزارة بيشمركة إقليم كوردستان، بإشراف معاون وزير البيشمركة سربست لزكين، وعضوية كل من مستشار وزارة البيشمركة اللواء الركن بختيار صديق، ونائب رئيس الأركان لشؤون الإدارة، في المؤتمر.

ونوقشت ضمن جدول أعمال المؤتمر، عدة مواضيع هامة، منها عدد من المسائل الخاصة بأمن المنطقة، كما جرت مناقشات مفتوحة بين الحضور، وكان لوفد حكومة إقليم كوردستان مشاركة نشطة، في المناقشات والمواضيع التي تم تداولها.

وبعد مرور أسبوعٍ من المشاركة في المؤتمر، أقيم اليوم حفل في نهاية المؤتمر، أُلقيَ خلاله عدد من الخطب، حيث ألقى نائب وزير البيشمركة سربست لزكين كلمة شكر فيها الولايات المتحدة وجامعة الدفاع الوطني على استضافة وفد وزارة البيشمركة للمشاركة في هذا المؤتمر الخاص.

كما أعرب عن سعادته بالاستفادة من مناقشات المؤتمر، وعقد مباحثات مع الوفد العراقي، والتوصل إلى اتفاق مثمر بين وفد حكومة إقليم كوردستان والوفد الأمني العراقي، متأملاً تطور الجانبين ومواصلة تحسين العلاقات الأمنية بين إقليم كوردستان والعراق بعد عودة الوفدين.

وفي نهاية الحفل، منحت جامعة الدفاع الوطني الحضور شهادات تقدير.

 

متعلقات

احدث الفيديوهات