التجارة الاتحادية تتوعّد بمعاقبة من يحاول إفشال مشروع السلة الغذائية

ضرورة الإبلاغ عن أي ادعاءات وهمية تصدر من بعض الوكلاء لغرض التحايل والتلاعب بحصة المشمولين

حذّرت وزارة التجارة الاتحادية، اليوم الخميس (22 تموز 2021)، وكلاء الحصة التموينية من "التحايل" على المواطنين و"الادعاء" بعدم صلاحية مادة الطحين لـ"تحصيل منافع شخصية"، فيما توعّدت بمعاقبة من يحاول عرقلة "نجاح" مشروع السلة الغذائية.

وقالت الوزارة في بيان، إنها تحذر "بعض الوكلاء الذين يقومون بابلاغ المواطنين عن عدم صلاحية مادة الطحين بحجة كونها سيالة، فضلا عن التأخر في تجهيز كامل مفردات السلة الغذائية التي تصل الى الوكلاء بكامل مفرداتها"، لافتةً إلى أن "عقوبات ستطال من يحاول التأثير على إنجاح مشروع السلة الغذائية الذي يستهدف الفئات الفقيرة من المجتمع فضلا عن كل المشمولين بنظام البطاقة التموينية".

وأشارت إلى العلاقة التكاملية بين الوزارة ووكلاء المواد الغذائية الذي يفوق عددهم على 56 ألف وكيل منتشرين في جميع مناطق البلاد، وهذه العلاقة أثمرت على نتائج إيجابية تجسدت في إيصال المواد الغذائية إلى عموم المواطنين وفي مختلف الظروف"، عادةً أن "هذا يدل على مدى التفهم لطبيعة العمل الذي يستهدف قوت العراقين وتوفير أمنهم الغذائي".

ووجّه وزير التجارة بـ"زيارة كل الوكلاء والاطلاع بشكل تفصيلي وميداني على آليات التجهيز التي تجري حتى خلال أيام عيد الأضحى، مع اتخاذ كل الإجراءات القانونية بحق المخالفين أو من يحاولون إثارة المواطنيين بمبررات غير واقعية من أجل الحصول على مكاسب شخصية وإهمال متطلبات المواطنين في تجهيزهم بحصصهم من المواد الغذائية".

وشدد الوزير على "ضرورة الإبلاغ عن أي ادعاءات وهمية تصدر من بعض الوكلاء لغرض التحايل والتلاعب بحصة المشمولين من خلال الأرقام الساخنة لدوائر وزارة التجارة أو إبلاغ دوائر الرقابة التجارية والمالية من خلال فرقها المنتشرة في عموم المحافظات".

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv