التحالف الدولي يعتزم التعامل المباشر مع البيشمركة والعمليات المشتركة: "لا مشكلة في ذلك"

ستستمر كذلك في تقديم استشاراتها لقوات مكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان

أكّد التحالف الدولي ضد تنظيم داعش، إنه يعتزم تشكيل مركز استشاري "للتعامل المباشر" مع قوات البيشمركة في أربيل، مشيراً الى استمرار وحدة العمليات الخاصة التابعة للتحالف، في تقديم استشاراتها لقوات مكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان، فيما أكدت العمليات المشتركة العراقية عدم وجود أي مشكلة لها في أي تعاون يجريه التحالف الدولي مع البيشمركة .

وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل واين ماروتو، في تصريح صحفي اليوم الخميس، (24/9/2020)، "نحن بصدد إنشاء مركز استشاري في أربيل (سيمكّن) مستشاري التحالف للتعامل المباشر مع قوات البيشمركة".

كما أضاف ماروتو، الذي حل محل الكولونيل مايلز كاغينز، أن "التحالف الدولي مستمر في التزامه بهزيمة داعش، وأنه والعالم بأسره يقدران تضحيات قوات البيشمركة وقوات الأمن العراقية وقوات سوريا الديمقراطية، خلال القتال ضد تنظيم داعش”.

وتابع "سيواصل التحالف الدولي دعمه لقوات البيشمركة وتقديم المشورة لها في هذه المرحلة".

وقال ماروتو "إنّ وحدة العمليات الخاصة التابعة للتحالف ستستمر كذلك في تقديم استشاراتها لقوات مكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان".

من جهته أكد المتحدث باسم العمليات المشتركة، اللواء تحسين الخفاجي، على ما اعلنه ماروتو، أن "العمليات المشتركة ليس لديها أي مشكلة في أي تعاون يجريه التحالف الدولي مع البيشمركة".

موضحاً أن "التحالف الدولي يعمل مع العمليات المشتركة، ولا يوجد اي تراجع في تعاوننا المستمر"، مبيناً أن "رؤية التحالف الدولي في التعامل مع البيشمركة رؤية خاصة به".

واشار الى أن "العمل الجديد الذي تبناه التحالف الدولي مع البيشمركة، لن يؤثر علينا لأن التحالف مستمر في مكافحة تنظيم داعش الإرهابي".

رفعت حاجي .. Kurdistan tv