المعارضة التركية: الإحصائيات الرسمية لكورونا غير موثوق بها

أعضاء اللجنة العلمية مُنعوا من الإدلاء ببيانات على القنوات التلفزيونية

كوردستان تيفي - أربيل

قالت النائبة عن حزب الخير التركي المعارض إيلين جيسور، ما زلنا من الدول القليلة التي غرقت في الموجة الأولى من الوباء، لأننا نتصرف دائماً في وقت متأخر.

وأشارت جيسور إلى أن "الإحصائيات الرسمية غير موثوق بها، الوفيات بحدود 5700، والإصابات بحدود 233 ألفا، والحالات اليومية بحدود 1000، إن وزير الصحة محق عندما قال إنه قلق، فقط في أنقرة وصل عدد الحالات أمس إلى 1450، الأطباء قلقون عندما يتواصلون معنا ويقدمون المعلومات، كم أخفيتم حتى الآن، خصوصاً أعداد الوفيات".

ونقلت العربية عن جيسور قولها "أعضاء اللجنة العلمية مُنعوا من الإدلاء ببيانات على القنوات التلفزيونية"، وأردفت "أعزائي أعضاء اللجنة العلمية هل كانت حالات الأمس في أنقرة فقط أكثر من 1400، هل أعضاء اللجنة العلمية لا يظهرون على شاشات التلفاز لأن أعداد الإصابات والوفيات أكبر بـ 3 مرات من الأرقام المعلنة".

وتتهم المعارضة، وزارة الصحة بإخفاء معلومات عن انتشار الوباء أو عدم مشاركة المعلومات التفصيلية بشكل دقيق مع الناس، وذلك في إطار سياسة حكومية لدفع حركة الاقتصاد وتشجيع السياحة التي تعطلت تماماً بسبب الوباء.

وأعلنت وزارة الصحة التركية، أمس الأربعاء، إصابة 1178 شخصاً بالفيروس، ليرتفع الإجمالي إلى 236 ألفاً و112، وتسجيل 19 وفاة جراء الفيروس، لترتفع الحصيلة إلى 5 آلاف و784.