عضو خلية الرئاسة الأميركية لمكافحة كورونا يبشر بقرب نهاية "الفيروس المرعب"

رعب كورونا قد ينتهي خلال العام المقبل، إذا استمر تطوير اللقاح على ما يرام

كوردستان تيفي - أربيل

نقل موقع "بزنس إنسايدر" عن خبير الأمراض المعدية وعضو خلية الرئاسة الأميركية لمكافحة فيروس كورونا، أنطوني فاوتشي، تأكيده أنه "في غضون عام أو 18 شهراً، ربما لن يضطر الناس إلى القلق بشأن الإصابة بهذا الفيروس المرعب"، وأن هذا الرعب "قد ينتهي خلال العام المقبل، إذا استمر تطوير اللقاح على ما يرام".

أضاف الخبير في بث مباشر استضافته جامعة "جورج تاون" في واشنطن، أمس الثلاثاء، "لن يكون هناك لقاح يقي بنسبة 100 في المائة، لكن ما نأمله هو أن يكون اللقاح الجديد فعالا بنسبة 70 إلى 75 في المائة".

تفاؤل الخبير يأتي إثر تأكيد شركة "موديرنا" الأميركية لصناعة الأدوية أن بيانات التجارب الأولية للقاح الذي تطوره ضد كوفيد-19، "آمن ويثير استجابة مناعية"، وقالت الشركة إن التجارب السريرية للقاحها "ستدخل المرحلة النهائية في 27 تموز الحالي، سعياً لمعرفة فعالية هذا اللقاح في حماية الناس من الإصابة.

كما ستجرى التجارب السريرية في هذه المرحلة الثالثة والنهائية على 30 ألف متطوع في الولايات المتحدة، سيتلقى نصفهم جرعات تبلغ الواحدة منها مئة ميكروغرام من اللقاح، فيما سيتلقى النصف الآخر دواء وهمياً، ومن المفترض أن تستمر الدارسة حتى 27 تشرين الأول 2022، لكن يرتقب صدور نتائج أولية قبل هذا الموعد بكثير.

وتعد شركة "موديرنا" في طليعة السباق العالمي من أجل التوصل للقاح مضاد للوباء الذي أصاب لغاية اليوم أكثر من 13 مليون شخص في العالم وأوقع أكثر من 570 ألف وفاة.

متعلقات

احدث الفيديوهات

COVID-19
المصابين
18,200
الوفيات
670
المعافين
10,480
المصابين
156,995
الوفيات
5,531
المعافين
112,102
المصابين
20,381,909
الوفيات
741,684
المعافين
13,280,356