الخارجية الأميركية تدعو تركيا والعراق وإقليم كوردستان لهزيمة حزب العمال الكوردستاني معاً

لأننا نعتقد أن الحل الذي يحفظ الاستقرار الأمني يأتي فقط من خلال التعاون

أبدت وزارة الخارجية الأميركية، تعاونها عبر تقديم تسهيلات لتركيا والعراق وإقليم كوردستان من أجل هزيمة حزب العمال الكوردستاني معاً، مشيرة الى أن العامل الذي يحفظ الإستقرار "يأتي فقط من خلال التعاون".

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية، في تصريح إعلامي نقلته شبكة رووداو الإعلامية، بشأن الاستهداف التركي والإيراني للمناطق الحدودية في إقليم كوردستان، إنهم قلقون لوقوع ضحايا بين المدنيين، داعياً تركيا والعراق وإقليم كوردستان للعمل معاً من أجل هزيمة حزب العمال الكوردستاني.

وأضاف إنهم يتفهمون القلق المشروع الذي يسببه حزب العمال الكوردستاني لتركيا، لكن يجب عليها عند تنفيذ أي عملية عسكرية في العراق، أن تحافظ على سيادة هذه الدولة.

وأشارت الخارجية الأميركية إلى استعداد الولايات المتحدة لتقديم التسهيلات والدعم لتركيا والعراق وإقليم كوردستان من أجل هزيمة حزب العمال الكوردستاني، "لأننا نعتقد أن الحل الذي يحفظ الاستقرار الأمني يأتي فقط من خلال التعاون".

ولا تزال العمليات التركية مستمرة داخل أراضي إقليم كوردستان، حيث يقصف الجيش التركي المناطق الحدودية.

وكانت لجنة الأمن والدفاع النيابية أكدت الأربعاء الماضي، أن العراق تقدم بشكوى لدى مجلس الأمن الدولي ضد الاعتداءات على أراضيه.

 

رفعت حاجي.. Kurdistan tv