أردوغان: واشنطن لم تقدم لنا دعماً في إدلب ونحن لن نتراجع قيد أنملة

لن نتراجع قيد أنملة، وسندفع بالتأكيد النظام (السوري) خارج الحدود التي وضعناها

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان: إن "الولايات المتحدة لم تقدم بعد دعما لتركيا في منطقة إدلب السورية، وإنه سيحتاج إلى التحدث مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حول هذه المسألة مرة أخرى"، مضيفاُ أن قوات الجيش السوري ستبعد إلى ما وراء مواقع المراقبة.

وقال أردوغان في حديثه إلى الصحفيين أثناء رحلة العودة من أذربيجان إنه تم إبلاغه بأن واشنطن ليس لديها أي أنظمة دفاعية من طراز باتريوت لتزويد أنقرة بها في الوقت الحالي، حسب ما نقلته تلفزيون (سي.إن.إن ترك) اليوم الأربعاء.

وأضاف أن "قمته المقترحة مع زعماء ألمانيا وروسيا وفرنسا الأسبوع المقبل غير مؤكدة، لكن من المرجح أن يلتقي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في اسطنبول، في الخامس من مارس آذار لبحث الوضع في إدلب".

ونقلت وكالة "رويترز" عن أردوغان قوله إن بلاده "لن نتراجع قيد أنملة، وسندفع بالتأكيد النظام (السوري) خارج الحدود التي وضعناها".

مشيراً الى ان أكبر أزمة تواجهها بلاده حاليا في إدلب هي "عدم قدرتنا على استخدام المجال الجوي، وسنتجاوزها قريبا".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv