الرئيس مسعود بارزاني ووفد من الكونغرس الأميركي يبحثان الأوضاع السياسية في العراق والمنطقة

أكد الجانبان ضرورة تعزيز علاقات الصداقة بين الشعبين الأميركي والكوردستاني

بحث الرئيس مسعود بارزاني مع وفد من الكونغرس الاميركي برئاسة السيناتور جيمس اينهوف عضو مجلس الشيوخ، اليوم الاحد، آخر المتغيرات في العراق والمنطقة.

وذكر بيان صادر عن مكتب الرئيس بارزاني أنه "إستقبل الرئيس مسعود بارزاني، يوم 16/ شباط/ 2020 في صلاح الدين، وفد الكونغرس الاميركي برئاسة السيناتور جيمس اينهوف عضو مجلس الشيوخ الأميركي ومسؤول لجنة القوات السلحة الأميركية وعضوية السيناتور جون بوزمن والسيناتور ماريون مايكل روندز والسيناتور كيفن كرامير أعضاء مجلس الشيوخ، وترينت كيلي وتيموسي والبيرك أعضاء مجلس النواب الأميركي" .

خلال اللقاء الذي حضره ماثيو تيولر سفير أميركا في العراق، جرى النقاش حول "الأوضاع السياسية وآخر المتغيرات في العراق والمنطقة"، كما إستعرض الوفد الضيف "هدف زيارتهم للعراق وإقليم كوردستان، مؤكدين على ضرورة تعزيز علاقات الصداقة بين الشعبين الأميركي والكوردستاني" .

وفي ذات الإجتماع، أعرب الرئيس بارزاني عن "شكره لشعب وحكومة وجيش أميركا لدعمهم ومساندتهم لشعب كوردستان في الحرب ضد الإرهابيين الدواعش، كما عبرعن تقديره لعلاقات الصداقة بين الشعبين الكوردستاني والأميركي، معلناً بلوغ العلاقات بين الشعبين الى الذروة خلال الحرب ضد الإرهاب" .

وفي محور آخر من اللقاء جرى تبادل الآراء ووجهات النظر حيال "سبل إعادة الإستقرار الى العراق، ومخاطر الإرهاب على الأمن في العالم ".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv