القوات الأمريكية تدمر إحدى قواعدها التي غادرها بضربة جوية مخططة

في الوقت الذي يستعد فيه عسكريون أمريكيون لانسحاب من شمال سوريا

نفّذ الجيش الأميركي ضربة جوية مخططة سلفاً في سوريا لتدمير ذخيرة ومركبات خلفتها قواته لدى انسحابها من قاعدة لها في شمال سوريا .

وقال مسؤولون أمريكيون إن الولايات المتحدة نفذت ضربة جوية مقررة سلفا في شمال سوريا يوم الأربعاء، لتدمير مستودع للذخيرة ومعدات عسكرية تم التخلي عنها في الوقت الذي يستعد فيه عسكريون أمريكيون لانسحاب من شمال سوريا.

وقال الكولونيل ميليس كاجينز المتحدث باسم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم الدولة الإسلامية والمقيم في العراق إن "الضربة شاركت فيها مقاتلتان من طراز إف-15 إي قصفتا مصنع لافارج للأسمنت بعد أن غادرته كل قوات التحالف".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv