إنذار أمريكي أخير لتركيا محذراً من مواجهة عواقب استكمال صفقة الصواريخ الروسية

نؤكد أن تركيا ستواجه عواقب في حال استكملت عملية تسليم نظام إس 400

حذّر مسؤول في الخارجية الأميركية، أنقرة، من مواجهة عواقب استكمال صفقة الصواريخ الروسية من طراز إس 400، وعملية التسليم، بحسب ما أفادت شبكة (سي إن بي سي)، فيما أكدت مصادر متعددة لإحدى القنوات الأميركية الكبرى أن هذا هو الإنذار الأميركي الأخير لتركيا.

ومن المقرر أن تحصل تركيا، العضو في حلف شمال الأطلسي الـ(ناتو)، على النظام الصاروخي الروسي S-400  في  الشهر المقبل، وهي منظومة صاروخية أرض جو متنقل، ويُقال إن شراء هذا المنظومة يشكل خطرًا على حلف الناتو، وستحرم تركيا بسببه من برنامج طائرات إف-35، التي تعتبر أغلى برنامج أسلحة في أميركا.

وقال المسؤول في وزارة الخارجية الأميركية، محذرا،"نؤكد أن تركيا ستواجه عواقب في حال استكملت عملية تسليم نظام إس 400".

يذكر أن وزير الدفاع التركي خلوصي آكار صرح يوم أمس أن جنوده يتلقون تدريبات على تشغيل منظومة الصواريخ "إس 400"، رغم اعتراض الولايات المتحدة وحلف شمال الأطلسي "الناتو" على قرار أنقرة شراء التكنولوجيا العسكرية الروسية.

وأضاف أكار في تصريحاته، إن" تركيا تستعد وتدرس جميع الخيارات حيال العقوبات الأميركية المحتملة على بلاده بسبب عملية الشراء".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv