ألمانيا تحاكم كوردياً انضم الى داعش وخطط لهجمات إرهابية في ألمانيا وكوردستان

جمع المعلومات، وكانت لديه خطة لمهاجمة مبنى مجلس الوزراء

قدمت المحكمة العليا في شتوتغارت الألمانية، المدعو دستبار احسان، كوردي الأصل والمولود في المانيا ( 29) عاماً، والمعتقل منذ 20-12-2017 للاشتباه في انتمائه لتنظيم "داعش"، والتخطيط لهجمات إرهابية، لجلسة المحاكمة الأولى يوم أمس الإثنين، بعد أن أشار اليه "اسماعيل السوسيي" المعتقل في اقليم كوردستان لتورطه في الهجوم على مبنى محافظة اربيل.
وأفاد مصدر في المحكمة العليا في شتوتغارت، في تصريح إعلامي، بأنه "انضم المدعو دستبار في 2016 الى تنظيم داعش، وتلقى تدريبات على القنص، وغادر الى مدينة اربيل عاصمة إقليم كوردستان، للإستطلاع وجمع المعلومات، وكانت لديه خطة لمهاجمة مبنى مجلس الوزراء، إلا انها باءت بالفشل، ليعود ثانية الى المانيا".
وكان المساعد والمحرض للمجموعة التي هاجمت مبنى محافظة اربيل المدعو (اسماعيل نجم الدين اسماعيل) المعروف بـ "الملا اسماعيل سوسيي"، قد أشار اليه في اعترافاته.
وجاء في بيان صدر عن النيابة العامة الألمانية، أن الرجل ينشر مواد دعائية تروج لممارسات هذا التنظيم، مشيراً الى انه كان من ضمن خططه اقتحام منصات ساحة تزلج في مدينة كارلسروه بسيارته، وحاول الحصول على وظيفة سائق في خدمات التوصيل المختلفة، لكنه لم ينجح في ذلك.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv