شركة النفط الوطنية تطلق برامج الحفر الاستكشافي لمكامن الغاز والنفط

يجري بشكل منتظم برغم عدم وجود برنامج واضح للحفر الاستكشافي منذ سنوات

كشفت وزارة النفط الاتحادية اليوم الأربعاء (1 كانون الأول 2021)، أن شركة النفط الوطنية، أطلقت برامج التوسع الكبير بحجم أعمال الحفر الاستكشافي لمكامن الغاز والنفط، في مناطق غرب البلاد وجنوبها، لدعم الجدوى التجارية للموارد غير التقليدية والاستثمارات الضخمة لانتاج الطاقة الرخيصة قبل حلول العام 2035.

فيما أعلن وزير النفط، رئيس شركة النفط الوطنية، إحسان عبد الجبار، في حديث أوردته الصحيفة الرسمية، عن "بدء فعاليات شركة الاستكشافات النفطية (OEC) بمناطق (الرمادي الغربية والبصرة وميسان شرقا)، بهدف زيادة حجم الاحتياطي المؤكد للخام، والوصول لمكامن غازية عميقة لتعزيز قدرات البلاد على إنتاج مليارات الأمتار المكعبة من الغاز الحر يومياً، لتأمين وقود محطات إنتاج الكهرباء الغازية بنسبة 80 % سنويا خلال المدة المقبلة".

وأضاف أن "تأمين التمويل المالي الذاتي للبرنامج الاستكشافي، يجري بشكل منتظم برغم عدم وجود برنامج واضح للحفر الاستكشافي منذ سنوات، نتيجة إخفاق الإدارات المتعاقبة بالوزارة في مواكبة التطور التكنولوجي العالمي، أمام الفرص التنموية والاستثمارية في البلاد".

وبشأن تفاصيل خطّة شركة النفط الوطنية بقطاع استثمار الغاز المصاحب لعامي 2021 و2022، أوضح عبد الجبار أنه "برغم ظروف البلاد غير المؤاتية، فإن الخطة الهادفة لاستثمار 2500 مليون (مقمق)، وتنتهي بحلول العام 2024، تشمل استكمال مشروعي استثمار 300 مليون مقمق في حقل الحلفاية شرق ميسان".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv