نيجيرفان بارزاني والسفير البريطاني: يجب أن تستجيب الحكومة العراقية القادمة لمطالب وتطلعات الشعب

عبرا عن الارتياح لعملية التنسيق بين البيشمركة والجيش العراقي بمساعدة التحالف الدولي للقضاء على داعش

 

كوردستان تي في

أكد رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، سفير بريطانيا في العراق، مارك برايسن ريتشاردسن، اليوم الخميس (21 تشرين الأول 2021)، على ضرورة أن تستجيب الحكومة العراقية القادمة لمطالب وتطلعات الشعب والمواطنين.

واستقبل نيجيرفان بارزاني صباح اليوم سفير بريطانيا في العراق، حيث ناقشا علاقات إقليم كوردستان والعراق مع بريطانيا، وآخر تطورات الوضع في العراق، انتخابات مجلس النواب ونتائجها مع تقدم العملية مقارنة بالمرات السابقة وأهمية حسم أي مشكلة بالطرق القانونية، علاقات أربيل وبغداد، زيارة نيجيرفان بارزاني إلى لندن الشهر الماضي، خطوات مواجهة وباء كورونا والحرب ضد الإرهاب ومواجهة داعش.

وبحسب بيان صادر عن رئاسة إقليم كوردستان، شدد الجانبان على "تعزيز العلاقات واتفقا في الرأي بأن الحكومة العراقية القادمة يجب أن تستجيب لمطالب وتطلعات الشعب والمواطن".

كما عبرا عن الارتياح لعملية التنسيق بين البيشمركة والجيش العراقي بمساعدة التحالف الدولي للقضاء على داعش.

 وفي مجال مواجهة وباء كورونا وتداعياته خاصة في مجالي التربية والاقتصاد، رأيا ضرورة توسيع عملية التلقيح باللقاح المضاد للمرض عادين ذلك مهماً.

وفي جانب آخر من الاجتماع، شدد الرئيس نيجيرفان بارزاني على أهمية وحدة صف الأطراف الكوردستانية في بغداد وعلى جهود رئاسة إقليم كوردستان في هذا السبيل، وأثنى على المساعدات البريطانية للعراق وإقليم كوردستان، مشيراً إلى استمرار متابعة نتائج زيارته إلى لندن ولقاءاته واجتماعاته مع رئيس الوزراء وبقية المسؤولين البريطانيين مشيداً بدور السفارة والقنصلية البريطانيتين في بغداد وأربيل في هذا السياق.

وتناول الاجتماع الذي حضره القنصل العام البريطاني في أربيل، البحث حول أوضاع المنطقة بصورة عامة ومجموعة مسائل تحظى بالاهتمام المشترك.

وأجرى نيجيرفان بارزاني في الفترة من 15 إلى 18 أيلول الماضي زيارة رسمية إلى لندن التقى خلالها رئيس الوزراء البريطاني وزيري الخارجية والدفاع ومسؤولين بريطانيين آخرين.