مسرور بارزاني خلال تكريم الطلبة المتفوقين: التعليم من أولويات حكومة إقليم كوردستان

لفت رئيس حكومة الإقليم إلى العمل على تأهيل المدارس وإقامة مشاريع تدريب المعلمين

زاكروس عربية - أربيل

أكد رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، اليوم الأربعاء (20 تشرين الأول 2021)، خلال تكريم المتفوقين الأوائل في شهادة البكالوريا، أن التعليم من أولويات الحكومة لافتاً إلى العمل على تأهيل المدارس وإقامة مشاريع تدريب المعلمين.

وأشرف رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، اليوم الأربعاء على تكريم الطلبة المتفوقين الأوائل في شهادة البكالوريا في إقليم كوردستان والمناطق الكوردستانية خارج إدارة الإقليم للعام الدراسي 2020- 2021، في مراسم خاصة حضرها عدد من الوزراء والمسؤولين وأسر الطلبة وذويهم.

وفي كلمته، هنأ رئيس الحكومة، طلبة الصف الثاني عشر ثانوي، ووجه خالص شكره لأسر الطلبة ومعلميهم، وأعرب عن أمله بأن يشقوا طريقهم في الدراسة الجامعية بنفس الهمة. وتابع: "أنا سعيد لأنكم بذلتم جهوداً من أجل بناء شخصية قوية متسلحة بالعلم والمعرفة".

وأضاف: "بالرغم من الصعوبات والمعوقات والأزمات وتفشي كورونا فقد بذل المعلمون والكوادر التربوية قصارى جهدهم لمواصلة التعليم حضورياً أو عبر الإنترنت".

وذكر رئيس الحكومة أن "التعليم يتعين ألّا يكون من أجل التعلّم فحسب، بل من أجل إعادة بناء البلد وتحسين بيئته وإعداد قادة ومعلمين متمكنين من أجل جيل المستقبل".

وحث رئيس الحكومة الطلبة على الأخذ بثلاثة أمور في نظر الاعتبار، وقال: "فكروا بأن تكونوا وطنيين وأصدقاء للحياة وأصدقاء للبيئة".
كما دعا الطلبة إلى أن يتقبلوا الاختلافات الدينية والقومية، وأن يحافظوا على بيئة بلادهم وطبيعتها حتى يكونوا قدوة للأجيال القادمة.

كما أبدى أسفه "لعدم تمكن الحكومة من تنفيذ برنامجها التربوي والتعليمي بالكامل بسبب الأزمة المالية وتفشي فيروس كورونا، إلا أنه أكد أن ذلك لم يتسبب في إيقاف الدراسة، وشكر وزير التربية وعموم الكوادر التربوية على ذلك".

وأشار إلى أن حكومة إقليم كوردستان تواصل اهتمامها بالقطاع التربوي، لافتاً إلى العمل على تأهيل المدارس وإقامة مشاريع تدريب المعلمين، وقال: "إن التعليم من أولويات حكومتنا، وسنواصل بناء المدارس والمراكز التعليمية وتحديثها وسنستمر في تطوير المعلمين وتدريبهم، لتكون الأجيال القادمة أقوى ولديها إمكانيات أكبر، وسنعمل بكل ما في وسعنا على تطوير هذا القطاع رغم الأزمات والمعوقات".

وحذر رئيس الحكومة بأن "مخاطر فيروس كورونا لم تنته بعد"، داعياً "جميع المواطنين إلى تلقي لقاحاتهم وارتداء الكمامات وحماية صحتهم وسلامتهم".

يشار إلى أن العام الدراسي الجديد 2021 - 2022 بدأ في إقليم كوردستان في 14 أيلول الجاري حضورياً داخل المدارس، بعدما تم الاعتماد على التعليم الإلكتروني العام الماضي بسبب انتشار جائحة كورونا.