رئيس إقليم كوردستان والسفير النمساوي يبحثان تطوير العلاقات والتعاون المشترك بين أربيل وفيينا

"تم التأكيد على الرغبة المشتركة لتطوير العلاقات في المجالات كافة، وخاصة في مجال التبادل التجاري وفرص العمل والاستثمار النمساويين في إقليم كوردستان والعراق"

 

كوردستان تي في

 

بحث رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، اليوم الأربعاء (22 أيلول 2021)، مع سفير النمسا في الأردن والعراق، أوسكار فوستنغر، تعزيز العلاقات الثنائية والتعاون المشترك بين أربيل وفيينا.

واستقبل نيجيرفان بارزاني، صباح اليوم الأربعاء، سفير النمسا، وبحث معه "علاقات الصداقة التاريخية بين إقليم كوردستان والنمسا وتم التأكيد على الرغبة المشتركة لتطوير العلاقات في المجالات كافة، وخاصة في مجال التبادل التجاري وفرص العمل والاستثمار النمساويين في إقليم كوردستان والعراق".

وعبر السفير النمساوي "عن ارتياحه للعمران والتطورات في إقليم كوردستان وأشاد بدور البيشمركة في هزيمة داعش".

وأمس الثلاثاء، اجتمع الوفد التجاري النمساوي الذي يزور إقليم كوردستان برفقة السفير النمساوي، مع عدد من التجار وشركات إقليم كوردستان في أربيل، تم خلالها التباحث حول فرص العمل والتعاون المشترك وتشغيل رؤوس الأموال والاستثمار، وسلط رئيس الإقليم والسفير الضيف الضوء على تلك الاجتماعات "على أمل أن يتحول ذلك إلى خطوة باتجاه عودة الشركات النمساوية إلى إقليم كوردستان".

وإلى جانب الثناء على صداقة ومساندة النمسا لشعب كوردستان، أشار نيجيرفان بارزاني إلى المساعدات التي قدمتها النمسا، خاصة وأنها كانت في سبعينيات القرن الماضي واحدة من الدول السباقة إلى فتح أبوابها في وجه لاجئي كوردستان.

كما عدّ رئيس إقليم كوردستان، الرحلات الجوية المباشرة للخطوط الجوية النمساوية بين أربيل وفيينّا جسراً مهماً يربط إقليم كوردستان بالعالم الخارجي.

وشكلت نشاطات ممثلية حكومة إقليم كوردستان في فيينّا، جائحة في إقليم كوردستان والنمسا وسبل مواجهته، الحرب على الإرهاب وتهديدات داعش، علاقات أربيل – بغداد، علاقات العراق وإقليم كوردستان مع دول الجوار وأوضاع المنطقة بصورة عامة، جوانب أخرى للاجتماع.