إيران ترد على لقاء مندوبها بالأمم المتحدة مع فريق بايدن في نيويورك

هذه الإدارة لم ترحم حتى مركز ديمقراطيتها

 رد وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، اليوم الأربعاء (20 كانون الثاني2021)، على هامش اجتماع لمجلس الوزراء، على التقارير التي تحدثت عن لقاء مندوب إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، بفريق الرئيس الأميركي جو بايدن في نيويورك.

وقال ظريف، للصحفيين إن "مندوب إيران لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، موجود في طهران منذ ثلاثة أسابيع، وادعاء مراسل فيغارو عنه غير صحيح"- حسب وكالة (تسنيم) الإيرانية.

وأضاف "من المثير للاهتمام للغاية أن مراسل لوفيغارو لم يتحقق من أن السيد تخت روانجي كان في إيران خلال هذه الفترة وكان في الحجر الصحي لمدة أسبوع عندما عاد إلى نيويورك"، مضيفا: أن "إدارة ترامب اليوم تذهب إلى مزبلة التاريخ، هذه الإدارة لم ترحم حتى مركز ديمقراطيتها (الكونغرس)".

وتابع ظريف أن "الأوروبين يدركون جيدا أن ايران هي التي حافظت على الاتفاق النووي من خلال مراعاة مصالح شعبها ومصالحها الدولية ومبدأ التعهد بالالتزامات الدولية طيلة السنوات الثلاث الماضية، بينما الأوروبيون فشلوا حتى في إجراء صغير جداً مثل Instex ولم يتمكنوا من توفير الموارد المالية لها.

وأردف "كما قال قائد الثورة، لسنا في عجلة، لكننا ملتزمون بوعدنا، وإذا رفعوا العقوبات ووفى الأوروبيون بالتزاماتهم، فسنفي بالتزاماتنا بالكامل... الكرة الآن في ملعبهم، من المقرر أن تفي الإدارة الأميركية الجديدة بالتزاماتها، ولتعلم أننا لن ندفع لهم لكي يفي الآخرون بالتزاماتهم، هؤلاء تعهدوا وألحقوا الضرر بالشعب الإيراني، لنرى مدى استعدادهم للوفاء بهذه الالتزامات".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv