إيران تؤكد للوكالة الدولية أنها تتقدم في أبحاثها حول انتاج معدن اليورانيوم

سيستخدم اليورانيوم الطبيعي لانتاج معدن اليورانيوم في مرحلة أولى

أبلغت إيران الوكالة الدولية للطاقة الذرية أنها تتقدم في إنتاج معدن اليورانيوم، ليشكل وقودا لأحد المفاعلات ما يعتبر انتهاكا جديدا لالتزاماتها بموجب الاتفاق النووي الدولي الموقع العام 2015.

وقالت الوكالة في بيان "أبلغت إيران الوكالة في رسالة بتاريخ 13 كانون الثاني/يناير بأن تعديل ونصب الجهاز المناسب للنشاطات المذكورة في مجال البحث والتطوير قد بوشرا"، في إشارة إلى مشروع إيران إجراء أبحاث حول انتاج معدن اليورانيوم في مصنع في أصفهان (وسط).

وقالت طهران إن هذه الأبحاث تهدف إلى توفير الوقود المتقدم لمفاعل بحث في طهران.

وفي تغريدة كتب سفير إيران لدى الوكالة غريب عبادي "سيستخدم اليورانيوم الطبيعي لانتاج معدن اليورانيوم في مرحلة أولى".

وهذه المسالة حساسة إذ ان معدن اليورانيوم قد يستخدم أيضا في انتاج أسلحة نووية فيما يمنع الاتفاق بشأن الملف النووي الإيراني المبرم العام 2015 "انتاج أو امتلاك معادن البلوتونيوم أو اليورانيوم.

وينص على إمكان السماح لإيران مباشرة البحث بشأن إنتاج وقود يستند إلى اليورانيوم "بكميات صغيرة متفق عيها" بعد عشر سنوات، لكن فقط بموافقة الأطراف الأخرى الموقعة على الاتفاق.

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv