جونسون يعين الكوردي ناظم الزهاوي وزيراً مسؤولاً عن توزيع لقاح كورونا في بريطانيا

بالرغم من أنه سيحتفظ ببعض مسؤوليات عمله الحالي.

عيّن رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، الكوردي العراقي ناظم الزهاوي في منصب وزير للقاحات.

ويشغل ناظم أو نديم الزهاوي- الكوردي المولود في بغداد- منصب وزير الدولة للأعمال في بريطانيا، إلا أنه سيقوم في منصبه الجديد، برفع تقاريره إلى وزير الصحة مات هانكوك، مع تركيزه الأساسي على توزيع اللقاح، بالرغم من أنه سيحتفظ ببعض مسؤوليات عمله الحالي.

وقال رئيس الوزراء البريطاني، وفق ما أفادت وسائل إعلام بريطانية، إن الزهاوي سيشرف على أكبر برنامج لقاح في البلاد منذ عقود في الوقت الذي يقوم فيه منظم الأدوية في المملكة المتحدة حالياً بتقييم لقاحين، أحدهما طورته شركتا فايزر - بيونتك، والآخر بواسطة جامعة أكسفورد وأسترازينيكا، لمعرفة ما إذا كانا آمنين وفعالين.

وذكرت صحيفة «فاينانشال تايمز»، أمس السبت، أنه من المقرر أن تعتمد بريطانيا خلال أيام، اللقاح المضاد ل«كوفيد- 19»، والذي طورته شركتا بيونتك وفايزر، وأن عمليات التسليم ستبدأ قريبا.

من يكون ناظم الزهاوي؟

الزهاوي الذي يبلغ من العمر 53 عاماً، سياسي بريطاني ترجع أصوله إلى عائلة الزهاوي الكوردية في بغداد.

أصبح عضواً بالبرلمان البريطاني في انتخابات 2010، ليصبح أول عضو برلماني ترجع أصوله إلى إحدى العشائر الوردية، وأصبح نائباً عن حزب المحافظين في دائرة "ستراتفورد أون آيفون"، مسقط رأس الكاتب المسرحي والشاعر وليام شكسبير.

وُلد ناظم الزهاوي عام 1967، وترعرع في منطقة "إيست سوسيكس" بجنوب لندن/ وتلقى تعليمه المدرسي في "كينغز كولدج" في ويمبلدون بلندن وتعليمه الجامعي في "يونيفرسيتي كولدج" التابعة لجامعة لندن. وهو مشارك في تأسيس شركة يوجوف لأبحاث السوق على الإنترنت.

مسؤوليات سياسية للزهاوي: تم تعيين ناظم الزهاوي وكيل وزارة الخارجية البرلماني بوزارة الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية في 26 يوليو/تموز 2019.

كما تم تعيينه وكيل وزارة الخارجية البرلماني بوزارة الصحة والرعاية الاجتماعية في 28 نوفمبر/تشرين الثاني 2020.

شغل سابقاً منصب وكيل وزارة الخارجية البرلماني في وزارة التعليم من 9 يناير/كانون الثاني 2018 إلى 26 يوليو/تموز 2019، وانتُخب ناظم نائباً عن حزب المحافظين عن ستراتفورد أون آيفون في مايو/أيار 2010.

..Kurdistan tv