الحداد يدعو مجلس الوزراء بالتريث في تنفيذ اتفاق تقاسم الأملاك بين الوقفين (السني والشيعي)

حفاظاً على السلم المجتمعي والتعايش السلمي.

دعا النائب رئيس مجلس النواب، بشير الحداد، اليوم الأحد، (22/11/2020|)، مجلس الوزراء إلى التريث في تنفيذ اتفاق تقاسم الأملاك بين الوقفين السني والشيعي، فيما طالب أن يكون القضاء هو الفيصل في حسم موضوع الأوقاف، حفاظاً على السلم المجتمعي والتعايش السلمي.

وقال الحداد في بيان أصدره اليوم، "نطالب مجلس الوزراء بالتريث في تنفيذ الاتفاق المشترك في قضية تقاسم أملاك وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الملغاة بين الوقفين السني والشيعي، مشيراً إلى ضرورة العودة إلى رأي الفقهاء وأهل الاختصاص في الوقفين، والإسراع في تعيين رئيس للوقف السني بالأصالة ليقوم بالبت بالأمر وفق أسس قانونية والحجج الوقفية والأدلة والقرائن الثبوتية".

ودعا، "إلى تشكيل لجنة مختصة من فقهاء الشريعة والقانون وخبراء في تاريخ الأوقاف، مضيفا، ينبغي أن يترك القول الفصل في هكذا أمر للقضاء، حيث إن القضايا المتنازع عليها ترتبط بالقضاء والمحاكم المختصة ولا تعالج بالاتفاقات السياسية، وذلك حفاظاً على النسيج الاجتماعي، ومنعا لتداعيات يمكن أن تخلف أضرارا بالغة بوحدة الشعب العراقي".

 رفعت حاجي.. Kurdistan tv