مسرور بارزاني: رغم الأزمات الحكومة لن تتوقف عن توفيرالخدمات للمواطنين

عمل الحكومة لا يقتصر على توزيع الرواتب

أكد رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، أنه على الرغم من الأزمات التي تعصف بالإقليم، إلا أن الحكومة لم تتوقف في تنفيذ المشاريع الإستراتيجية وتوفير الخدمات للمواطنين، مبيناً أن عمل الحكومة لا يقتصر على توزيع الرواتب، مشيراً الى أن تنفيذ المشاريع هو لخدمة المواطن.

وقام سيادته اليوم الثلاثاء، (20/10/2020)، بافتتاح مشروع طريق (روفيا – كوبال) الإستراتيجي بين أربيل ودهوك، وألقى كلمة أكد فيها أن "هذا المشروع الإستراتيجي تم إنجازه بشكل ممتاز وبشركات كوردستانية محلية".

وأضاف أن "هذا المشروع مهم جداً للمواطنين، وسيسهل عليهم التنقل بين أربيل ودهوك، وسيعزز الحركة التجارية والبنية التحتية".

وبيّن رئيس الحكومة أن "هناك مشاريع أخرى ستتبع هذا المشروع في مجال الطرق للربط بين جميع محافظات كوردستان، وأعرب عن أمله في الشروع بتنفيذها في المستقبل القريب".

وأوضح: "لقد أولينا الأهمية لهذه المشاريع ولإعادة تأهيل البنية التحتية، وثمة مشاريع إستراتيجية أخرى قيد الإنجاز ونأمل تدشينها في وقتها المحدد".

وعبّر عن أسفه لسقوط ضحايا في حوادث السير التي تقع بسبب السرعة الفائقة، وحث جميع المواطنين على "الالتزام بإجراءات السلامة المرورية عند قيادة المركبات".

وأكد رئيس الحكومة، أنه على الرغم من الأزمات التي تعصف بالإقليم، إلا أن الحكومة لم تتوقف في تنفيذ المشاريع الإستراتيجية وتوفير الخدمات للمواطنين.

وأضاف رئيس الحكومة: "كثيراً ما يُطرح سؤال: لماذا تنشغل الحكومة في تنفيذ المشاريع ولا توزع الرواتب في موعدها المحدد؟، وجوابي هو: الحكومة تبذل كل ما في وسعها لتأمين الرواتب ولكن كورونا والأزمة الاقتصادية العالمية انعكست سلباً على إقليم كوردستان، بل والعالم بأسره".

وقال: "عمل الحكومة لا يقتصر على توزيع الرواتب، فالمواطنون يريدون كهرباءً وماءً ومستشفيات ومدارس، وتنفيذ هذه المشاريع هو لخدمة المواطنين كافة".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv