رئيس حكومة إقليم كوردستان يقرع جرس بدء العام الدراسي الجديد في إحدى المدارس بأربيل

الأساتذة والمعلمين كانوا دائما في مقدمة من يخدمون إقليم كوردستان

قرع رئيس وزراء إقليم كوردستان صباح اليوم الاحد، (27/9/2020)، جرس بدء العام الدراسي الجديد في إحدى مدارس مدينة أربيل، في ظل تدابير صحية ووقائية فرضها تفشي وباء كورونا المستجد على الحياة العامة.

وفي المراسم التي جرت في إحدى المدارس بمنطقة بحركة وحضرها وزير تربية الإقليم آلان حمه سعيد، ، أشار رئيس حكومة إقليم كوردستان مسرور بارزاني، الى أن "العام الدراسي الجديد قد بدأ اعتباراً من اليوم".

وقال بارزاني في كلمة له بهذه المناسبة إنه "سعيد بقرع جرس بدء العام الدراسي الجديد"، مؤكداً أن "جائحة كورونا كان لها التأثير السلبي في القطاع التعليمي، وعلى المسيرة التعليمية بأسرها، وكذلك على الاقتصاد في العالم بأسره، وإقليم كوردستان لم يكن بمعزل عن تداعيات الفيروس".

واضاف "مستمرون في تنفيذ برنامجنا الحكومي، و نبذل المساعي و كافة الجهود للتقليل من تأثير الأزمات"، مردفا بالقول "لدينا خطة جيدة لتطوير مجال التربية والتعليم في الاقليم".

وتابع بارزاني بالقول أن "الأساتذة والمعلمين كانوا دائما في مقدمة من يخدمون إقليم كوردستان"، مشددا على أنه "يتعين أن يتحصل الطلبة على التعليم بشكل يليق بهم".

ولفت رئيس الحكومة الى ضرورة حماية المكتسبات المتحققة في الاقليم والحفاظ عليها، وعدم الاستماع الى الأصوات التي تريد النيل من تلك المكتسبات، والتثبيط من عزيمة من يريد تقديم الخدمة لكوردستان، قائلاً: "مستمرون في الايفاء بما وعدنا به منذ بداية تشكيل الحكومة".

وخاطب رئيس حكومة إقليم كوردستان الطبلة والتدريسيين والعاملين في مجال التربية والتعليم: "سلامتكم أهم شي بالنسبة لنا"، وحثهم جميعاً على المثابرة في مسيرة التعليم، ودعا إلى الالتزام بالتعليمات والإرشادات الصحية.

رفعت حاجی.. Kurdistan tv