مانشستر سيتي يكرس تقليده في المباريات الافتتاحية

لم يخسر أيا من مبارياته الافتتاحية للموسم الـ12 تواليا

رفض مانشستر سيتي أن يتخلى عن التقليد الذي رسخه في مبارياته الافتتاحية وأعلن عن نفسه بقوة بعودته من ملعب "مولينو ستاديوم" بفوز أمام ولفرهامبتون 3-1 أمس الاثنين، في الدوري الإنجليزي.

ونجح السيتي في الحفاظ على تقليده في بداية الموسم، إذ لم يخسر أيا من مبارياته الافتتاحية للموسم الـ12 تواليا، محققا فوزه العاشر تواليا في مستهل الدوري، وهو إنجاز لم يسبق لأي فريق آخر أن حققه.

وسجل أهداف مانشستر سيتي كل من كيفن دي بروين (20 من ركلة جزاء) وفيل فودين (32) وجابرييل جيسوس (90+5)، فيما أحرز راوول خيمينيز هدف وولفرهامبتون في الدقيقة 78.

وهذه أول مباراة لمانشستر سيتي في المسابقة، بعدما غاب عن الجولة الأولى للراحة، بعدما شارك في أدوار متقدمة من مسابقة دوري أبطال أوروبا في أغسطس الماضي.

أما وولفرهامبتون، فتلقى خسارته الأولى، بعدما كان قد فاز في الجولة الأولى على شيفيلد يونايتد 2-0.

وبدأ سيتي مسعاه لاستعادة اللقب الذي توج به عامي 2018 و2019 قبل أن ينتزعه منه ليفربول ويحرز لقبه الأول في الدوري منذ 1990، مع الإعلان عن إصابة لاعب وسطه الألماني إيلكاي غوندوغان بفيروس كورونا المستجد، لينضم بذلك إلى الفرنسي إيميريك لابورت والجزائري رياض محرز الذي شفي وكان حاضرا على دكة البدلاء.

Kurdistan tv..