النزاهة: مهام لجنة مكافحة الفساد تكاملي وتتعدى قضايا مكافحة الفساد

مرامي الهيئة واللجنة تتوحد بتحقيق رضا المواطن

أكد رئيس هيئة النزاهة القاضي علاء جواد حميد، اليوم الأحد، (20/9/2020)، على استعداد الهيئة للتعاون التام مع لجنة مكافحة الفساد مبيناً  أن الهيئة "تكاملي ولا يتقاطع"، كما أشار رئيس لجنة مكافحة الفساد إلى أن مهام لجنته "تتعدى قضايا مكافحة الفساد إلى قضايا أخرى كبرى".

وقالت هيئة النزاهة في بيان اطلعت عليه زاكروس عربية، أن "رئيس هيئة النزاهة الاتحادية القاضي علاء جواد حميد استقبل بمقر الهيئة اليوم، رئيس اللجنة الدائمة لمكافحة الفساد والجرائم الهامة الفريق الحقوقي أحمد أبو رغيف لبحث سبل التعاون المشترك بينهما".

 وأكدت على "استعداد الهيئة للتعاون التام مع اللجنة، بغية الوصول إلى تحقيق الهدف المنشود في السعي لمكافحة الفساد واسترداد الأموال العامة والمحافظة عليها"، مبينةً أن "عمل الهيئة واللجنة تكاملي ولا يتقاطع، كون الأخيرة تضم في عضويتها ممثلين عن الأجهزة الرقابية وجهات إنفاذ القانون، وممثلين عن مؤسسات الدولة الأخرى، وتعمل بإشراف القضاء" حسب البيان.

وأضاف البيان أن "مخرجات عمل اللجنة تعرض على قاض مختص، وأن إجراءاتها ستكون تحت مظلة القضاء وبالتعاون مع الأجهزة الرقابية".

وحسب البيان أكد  رئيس الهيئة أن "مرامي الهيئة واللجنة تتوحد بتحقيق رضا المواطن، والعمل ضمن متطلبات المرحلة الراهنة".
من جهته، بين الفريق الحقوقي أحمد أبو رغيف، "أهمية توطيد أواصر التعاون بين اللجنة والجهات الرقابية ولا سيما هيئة النزاهة الاتحادية، كون اللجنة تستقي عملها من مخرجات عمل الأجهزة الرقابية، وتتألف من ممثلي هذه الأجهزة، فضلا عن عدد من ممثلين لمؤسسات أخرى وجهات إنفاذ القانون، وأن مهامها تتعدى قضايا مكافحة الفساد إلى قضايا أخرى كبرى"، موضحاً أن "عمل اللجنة تكاملي وتحت إشراف القضاء المختص".

وأشار أبو رغيف، إلى أن "اللجنة توفر الضمانات كافة التي منحها القانون للأشخاص الذين يخضعون لإجراءاتها التحقيقية".

رفعت حاجي..Kurdistan tv