انفجار خط غاز يؤدي إلى انقطاع الكهرباء عن سوريا

 تسبب انفجار وقع بخط للغاز بين منطقة الضمير وعدرا بريف دمشق، في وقت مبكر من فجراليوم الاثنين، (24 آب 2020)، في انقطاع شامل للكهرباء بسوريا.

 وقال وزيرالكهرباء السوري محمد زهير خربوطلي إن "الانفجار، (وهو السادس من نوعه الذي يتعرض له هذا الخط في المنطقة نفسها)، أدى إلى هبوط ضغط الغاز الموجود في محطة توليد دير علي، وبالتالي فقدان كميات الغاز"، وقد أدى ذلك بالتالي إلى خروج باقي المحطات عن العمل بشكل متتال، مما أدى إلى حدوث انقطاع في الكهرباء.

 ونقلت قناة الإخبارية السورية عن وزير الكهرباء قوله إن الانفجار قد يكون "عملاً إرهابياً".

 وفي السياق، نقلت وكالة الأنباء السورية عن وزير النفط والثروة المعدنية السوري علي غانم: "بعد تقييم الوضع، تبين أن الانفجار الذي تعرض له خط الغاز العربي بين منطقتي عدرا والضمير ناجم عن اعتداء إرهابي".

وأشار إلى أن "معدات هندسية ثقيلة ستصل إلى مكان الحادث للكشف على الخط وتبديل المقاطع المتضررة منه، بعد الانتهاء من عملية إطفاء النيران في الموقع".

وذكرت وكالة الأنباء السورية أن فرق الإطفاء والدفاع المدني تمكنت من إخماد الحريق الناجم عن الانفجار في خط الغاز "بشكل نهائي".

من جانبه، قال وزير الكهرباء السوري محمد زهير خربوطلي، إنه "تم إعادة تشغيل بعض محطات الكهرباء وتزويد المنشآت الحيوية به، وعودة التيار الكهربائي إلى عدد من المحافظات بشكل جزئي وتدريجي".

تجدر الإشارة إلى أن غالبية المناطق السورية تعاني من انقطاع الكهرباء لساعات طويلة تصل إلى نحو 16 ساعة يومياً، وذلك بسبب تدمير القطاع الكهربائي في الحرب وتوقف الكثير من محطات توليد الطاقة في شرق البلاد.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv