وزير الخارجية العراقي يبحث مع نظيريه الإماراتي والبحريني "الاعتداء" التركي على سيادة بغداد

أكّد الوزيران مواقف بلديهما الداعمة لأمن وسيادة العراق

كوردستان تيفي - أربيل

أجرى وزير الخارجيّة العراقي، فؤاد حسين اتصالاً هاتفيّاً مع كلّ من عبد اللطيف الزيانيّ وزير الخارجيّة البحرينيّ، والشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجيّة الإماراتيّ كلاً على حِدَة.

وبحث حسين مع كلا الوزيرين "الاعتداء التركيّ السافر بطائرة مُسيّرة الذي تسبّب باستشهاد ضابطين وجنديّ من الجيش العراقيّ كانوا يقومون بمهمة لبسط الأمن على الشريط الحُدُوديّ مع الجانب التركيّ، وذلك بمنطقة سيدكان في محافظة أربيل في كوردستان"، بحسب بيان صادر عن الخارجية العراقية اليوم الجمعة.

وأطلعهم على "تفاصيل هذا الاعتداء"، داعياً إلى "أهمّية أن تضطلع الدول الشقيقة بمواقف تدعم أمن وسيادة العراق، وتُلزِم الأتراك بعدم تكرار مثل هذه الانتهاكات، وسحب قواتهم المُتوغّلة في الأراضي العراقيّة".

من جانبهما أكّد الوزيران "مواقف بلديهما الداعمة لأمن وسيادة العراق، وإدانة الاعتداءات التركيّة، وضرورة الوقف الفوريّ لأيّ عمليّات عسكريّة تركيّة على الأراضي العراقيّة".

 

ميديا الصالح