ماكرون من بيروت: إذا لم يتم تنفيذ الإصلاحات سيواصل لبنان الغرق

يجب وضع حد للفساد والبدء بالإصلاحات، كشرط للدعم

تفقد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الخميس، مكان الانفجار في مرفأ بيروت، الذي أدى إلى مقتل 137 شخصا وإصابة أكثر من 5 آلاف آخرين، وخلف أضرارا مادية فادحة في العاصمة اللبنانية.

وقام ماكرون وهو أول رئيس دولة يزور لبنان بعد الكارثة التي وقعت الثلاثاء الماضي، بجولة في مرفأ بيروت، حيث أكد له ضابط من فريق الإنقاذ الفرنسي، أنه "لا يزال هناك أمل بالعثور على ناجين".

وقال ماكرون خلال جولته: "بعد هذا الانفجار، أقول بداية إن التضامن واجب بديهي، لأن لبنان تربطه علاقة مميزة وعلاقة أخوة مع فرنسا، وقد رغبت في هذه الزيارة أن استمع لما سيقوله المسؤولون والتنسيق لتقديم المساعدة".

وأضاف "لقد بدأنا بالمساعدات بالفعل، حيث وصلت طائرتان لإيصال مساعدات طبية ومساعدات لمعالجة الجرحى، ونتوقع وصول المزيد من المساعدات على الصعيد الأوروبي.. أريد أن أتولى تنسيق هذه المساعدات الأوروبية".

مؤكداً أنه "سيكون لفرنسا المزيد من الفرق الإنقاذية في لبنان".

وفي الوقت نفسه، شدد ماكرون على أنه "يجب وضع حد للفساد والبدء بالإصلاحات، كشرط للدعم".

وكان الرئيس الفرنسي قد أعلن في تصريحات للصحفيين عقب وصوله إلى بيروت، إنه يريد "تنظيم مساعدة دولية" للبنان، قائلا: "إذا لم يتم تنفيذ الإصلاحات سيواصل لبنان الغرق".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv