لجنة العمل والشؤون الإجتماعية النيابية تدعو الكاظمي للتدخل وإنهاء حالة التخبط بقرارات وزير الصحة

وفتح تحقيق تعلن نتائجه أمام الرأي العام بخلفيات هذه القرارات المتخبطة

 ناشد رئيس لجنة العمل والشؤون الاجتماعية والمهجرين والمرحلين البرلمانية النائب رعد الدهلكي، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، لوضع حدٍ  لما أسماه بالـ(تخبط)، الذي يسببه وزير الصحة في قراراته،  على خلفية إخلاء مستشفى ابن القف التخصصية من مرضاها (ذوي العوق الشديد)، بغية استخدامها لحجر المصابين بوباء كورونا، داعياً الى إجراء تحقيق شفاف تكشف خلفيات هذا القرار.

وقال الدهلكي في بيان صحفي، انه "وكما يبدوا فان بقاع الارض ضاقت بما وسعت، فلم يجد وزير الصحة اي مكان لاستخدامه لايواء المصابين بوباء كورونا الا مستشفى ابن القف التي انشأت في ثمانينات القرن الماضي لإيواء ذوي العوق الشديد ممن أصاباتهم في الحبل الشوكي وبحاجة الى علاج طبيعي ورعاية باجهزة خاصة"، مبينا ان "دول العالم تتقدم في معالجة الحالات الحرجة الا العراق بوجود هكذا اشخاص نراه يتراجع الى الوراء ولا نعلم اين مفردة التكنوقراط في اختيار شخصية لقيادة وزارة تهتم بالامور الصحية والإنسانية وهو يطرد مرضى لا حول لهم ولا قوة".

وأضاف الدهلكي، إن "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، عليه التدخل بشكل شخصي بهذا الامر، ووضع حد لهذا لتخبط، وتعفير وتعقيم مستشفى ابن القف فورا واعادة مرضاها لها، وفتح تحقيق تعلن نتائجه أمام الرأي العام بخلفيات هذه القرارات المتخبطة"، متسائلا "كيف نريد من الله ان يرحمنا ويرفع هذه المآسي عنا ونحن نقتل بعضنا ولا نرحم بهكذا أرواح لا حول لها ولا قوة".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv