الحرس الثوري يطلق صواريخ باليستية من مواقع تحت الأرض تجاه أهداف بحرية وهمية في مياه الخليج

في إطار الحفاظ والارتقاء بمستوى الجاهزية القتالية

أعلن الحرس الثوري الإيراني إطلاق صواريخ باليستية من مواقع تحت الأرض تجاه أهداف بحرية وهمية في مياه الخليج خلال مناورات "الرسول الأعظم".

وبدأت المرحلة الأخيرة من مناورة "الرسول الأعظم(ص)- 14" المشتركة بين القوتين البحرية والجوفضاء، التابعة لحرس الثورة الإسلامية.

وأقيمت هذه المناورات في المنطقة العامة لمحافظة "هرمزكان" بجنوب ايران، الواقعة في غرب مضيق هرمز و(مياه الخليج).

ونقلت وكالة "فارس" الإيرانية عن مساعد قائد الحرس الثوري لشؤون العمليات والمتحدث باسم المناورات، العميد عباس نيلفروشان، أن "إجراء هذه المناورات الكبرى المشتركة تأتي "في إطار الحفاظ والارتقاء بمستوى الجاهزية القتالية".

وأضاف أن "هذه المناورات تنفذها القوة البحرية والقوة الجوفضائية التابعة للحرس الثوري في مجالات البر والجو والبحر والفضاء وفقا للجدول الزمني للتمارين".

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن في مايو الماضي إنشاء قواعد ومدن صاروخية تحت الأرض، على طول الشريط الساحلي الإيراني للخليج وبحر عمان، مضيفاً أنه سيستعرضها في الوقت المناسب.

وخلال اليوم الثاني من المرحلة النهائية لمناورات "الرسول الأعظم 14"، أطلقت طائرات استطلاع إيرانية حربية النيران تجاه مجسم لحاملة طائرات معادية مفترضة ودمرت جسر القيادة فيها، كما اختبر الحرس طائرات استطلاع من طراز "شاهد 181" و "مهاجر" و "باور"، إضافة إلى تدمير أهداف افتراضية في جزر "فارور" الإيرانية في مياه الخليج باستخدام مقاتلات حربية.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv

المصدر: وكالات