أردوغان: لا نستغرب إذا نادى هؤلاء بتحويل الكعبة أو المسجد الأقصى إلى متحف

وقصر يلديز (التاريخي بإسطنبول) كدار للقمار


انتقد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم السبت، معارضي تحويل (آيا صوفيا) إلى مسجد، مشيرا إلى أنهم من الممكن أن يقدموا مقترحا بتحويل مسجد السلطان أحمد إلى متحف.

ونقلت وكالة "الأناضول" التركية عن أردوغان قوله في خطاب وصفته بالتاريخي: "ومن المؤكد أن نفس هذه العقلية (التي تعارض مسألة إعادة آيا صوفيا لمسجد) من الممكن أن تتقدم بمقترح لتحويل مسجد السلطان أحمد، درة مساجد إسطنبول إلى متحف".

وتابع "هذه العقلية في الماضي، فكرت في استخدام هذا المسجد (السلطان أحمد) كمعرض للصور، وقصر يلديز (التاريخي بإسطنبول) كدار للقمار، وآيا صوفيا كناد لموسيقى الجاز، حتى أنهم نفذوا بعض هذه الأمور".

وأضاف "وجهة النظر هذه كعادتها في كل الفترات ما هي إلا مظهر من المفاهيم المناهضة للعصرية التي تنضوي تحت ما يسمى بالحداثة، وما الإصرار على غلق الفاتيكان وتحويله على متحف، والإبقاء على آيا صوفيا كمتحف، إلا نتاج نفس المنطق".

وتابع "ومن ثم ولا نستغرب إذا ما نادى هؤلاء لاحقا بتحويل الكعبة التي هي أقدم دار عبادة أو المسجد الأقصى إلى متحف، ونسأل الله تعالى أن يحفظ وطننا والإنسانية من هذه العقلية إلى الأبد، وألا يختبر هذه الأمة ثانية بمن يكنون العداوة لقيمها".

واعتبر أردوغان أنه "لا شك أنه من حق تركيا تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد بشكل يوافق ما جاء في سند الوقف (الوقفية)، فلتنظروا إلى الصورة التي خلفي، سترون سند وقف ضخم، إنها وقفية السلطان محمد الفاتح، وكل ما تضمه هذه الوقفية أساس لنا".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv