أوكسفام تحذر من أزمة جوع شديدة في اليمن وسوريا والسودان بسبب كورونا

بحلول نهاية العام قد يتسبب الجوع في وفاة 12 ألف شخص يوميًا

كوردستان تيفي - أربيل

بينت منظمة أوكسفام الخيرية، أن وباء كورونا المستجد، يعمق أزمة الجوع في المناطق المعرفة ببؤر الجوع الشديد في العالم، والتي شملت "بحسب تصنيف المنظمة" اليمن وسوريا والسودان.

المنظمة أوضحت في تقرير لها، اليوم الخميس، نقلته "سي إن إن" أنه بحلول نهاية العام، قد يتسبب الجوع في "وفاة 12 ألف شخص يوميًا"، مشيرة إلى أن "الوباء قد يتسبب في ظهور بؤر جديدة للجوع حول العالم".

واعتبرت المنظمة،  10 مناطق، بؤر لـ"الجوع الشديد"، هي "اليمن، والكونغو الديمقراطية، وأفغانستان، وفنزويلا،  والساحل غربي الصحراء، وإثيوبيا، وجنوب السودان، وسوريا، والسودان، وهاييتي".

وأضافت المنظمة في تقريرها إنه "في حين يتعين على الحكومات أن تعمل على احتواء انتشار هذا المرض الفتاك، فإن منظمة أوكسفام تدعو أيضًا إلى اتخاذ إجراءات عاجلة لإنهاء أزمة الجوع وبناء أنظمة غذائية أكثر عدالة وقوة واستدامة".

 

ميديا الصالح