حكومة إقليم كوردستان تحول بيانات المصروفات الاستهلاكية للنظام الرقمي

للتقليل من الروتين وتسهيل معاملات المواطنين

كوردستان تيفي - أربيل

في خطوة مهمة تهدف لترسيخ التنسيق بين مؤسسات الحكومة وإدارتها وبما ينسجم مع تطورات الحياة، وللحد من الفساد في المؤسسات الحكومية، قررت حكومة إقليم كوردستان تحويل بيانات مصروفات الاستهلاك إلى النظام الرقمي الإلكتروني بدءاً من شهر تموز (يوليو) الجاري.

وبهذا الصدد، أكد وزير المالية والاقتصاد في حكومة إقليم كوردستان آوات شيخ جناب، أن رئيس الوزراء أصدر "توجيهاته بتحويل بيانات المصروفات الاستهلاكية إلى النظام الرقمي (الرقمنة) للتقليل من الروتين وتسهيل معاملات المواطنين"، مشيراً الى أن "هذا القرار هو جزء من عملية الإصلاح التي تبنتها التشكيلة الوزارية التاسعة لحكومة الإقليم".

وأوضح الوزير أن "الحكومة تعمل على السيطرة على المصاريف الاستهلاكية وتنظيمها والعمل على مشاريع مهمة في مجالات الخدمة العامة التي تصب في صالح المواطنين"، كما أشاد أيضاً بدور "موظفي دائرة تكنولوجيا المعلومات والمديرية العامة للحسابات في وزارة المالية لإعداد وتجهيز هذا النظام"، بحسب ما جاء في بيان على الموقع الرسمي لحكومة إقليم كرودستان.

هذا وسيتم المباشرة بهذا النظام في مؤسسات الحكومة ودوائرها كافة بدءاً من الشهر الجاري، وستتوفر جميع المعلومات عبر النظام الإلكتروني بحلول نهاية الشهر، على أن يتم حصر البيانات في مركز البيانات التابع للحكومة، ما سيمكّنها من تنظيم جميع المصاريف ووضع خطط إستراتيجية تخص قطاع المال.

 

ميديا الصالح