كورونا المستجد يحصد أكثر من 10 آلاف ضحية

"عدو البشرية" أصاب حتى الآن أكثر من 240 ألف شخص في العالم

تخطت حصيلة ضحايا فيروس كورونا المستجد الجمعة عتبة العشرة آلاف وفاة في العالم بينهم أكثر من خمسة آلاف في أوروبا رغم قرارات العزل التي تصدرها كافة الدول، بحسب فرانس بريس.

ويزداد القلق أيضاً بالنسبة للدول الأكثر فقراً في العالم حيث يستحيل فرض حجر خصوصاً في الأحياء العشوائية الشاسعة في آسيا.

ويحذر خبراء في الأمم المتحدة من أن نحو ثلاثة مليارات شخص لا يملكون الحد الأدنى من وسائل مكافحة الفيروس مثل المياه والصابون.

وأعربت الأمم المتحدة عن قلقها من نقص في التضامن حيال الدول الفقيرة يمكن أن يكلف "ملايين" الأرواح.

وتسبب الوباء بـ10316 وفاة على الأقل منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر بحسب حصيلة وضعتها فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية الجمعة، في أوروبا، وفي مقدمتها إيطاليا بلغ عدد الوفيات 5168 متقدمة على آسيا (3431 وفاة).

صين

ووباء كوفيد-19 الذي وصفته منظمة الصحة العالمية بأنه "عدو البشرية" أصاب حتى الآن أكثر من 240 ألف شخص في العالم.

ولم يسجل في الصين حيث توفي 3250 شخصاً، الجمعة أي إصابة جديدة محلية المصدر لليوم الثاني على التوالي.

صحة

وعلى الصعيد الدبلوماسي اتهمت الصين الجمعة دونالد ترامب ب"الهرب من مسؤولياته" بعد تصريحات أدلى بها اعتبر فيها أن العالم يدفع "ثمنا باهظا" لبطء الصين في الإبلاغ عن تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتوقع الرئيس الأميركي دونالد ترامب اللجوء قريبا إلى الكلوروكين المستخدم لمعالجة الملاريا، كعلاج محتمل للمصابين بعد تسجيل نتائج مشجعة في الصين وفرنسا. إلا أن عددا من الخبراء دعوا إلى توخي الحذر مشددين على غياب البيانات السريرية المؤكدة والرسمية.

ترمب

وتعهدت شركات أدوية عالمية الخميس توفير لقاح ضد كوفيد-19 "في كل أرجاء العالم" في مهلة تراوح بين 12 و18 شهرا على أقرب تقدير.

إلى جانب المأساة الصحية، قد يغرق فيروس كورونا المستجد العالم في حالة انكماش اقتصادي رغم تخصيص مليارات الدولارات على وجه السرعة في الولايات المتحدة وأوروبا.

اقتصاد

وحذرت منظمة العمل الدولية من أن 25 مليون وظيفة ستكون مهددة في العالم في غياب استجابة دولية منسقة.وحذر المصرف المركزي الأوروبي من أن الاقتصاد الأوروبي "سيتقلص كثيرا".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv