إفراج مؤقت لعشرات الآلاف من السجناء في إيران بسبب الفايروس كورونا

السجناء التي ترتبط جرائمهم باعتبارات أمنية، وتتجاوز مدة عقوبتهم أكثر من 5 سنوات، لن يشملهم القرار

أفاد رئيس السلطة القضائية في إيران أنه تم الإفراج عن نحو 70 ألف سجين بسبب المخاوف من فيروس كورونا.

وقال إبراهيم رئيسي لموقع ميزان الإخباري التابع للسلطة القضائية "الإفراج عن السجناء سيستمر ما دام لا يمثل خطرا على الأمن في المجتمع".

والثلاثاء الماضي، أعلنت السلطات الإيرانية على لسان المتحدث باسم السلطة القضائية، غلام حسين إسماعيلي، الإفراج، بشكل مؤقت، عن أكثر من 54 ألف سجين.

وأوضح إسماعيلي، الأسبوع الماضي، أن السماح لآلاف السجناء بـ"الإفراج المؤقت" جاء بعد التأكد من عدم إصابتهم بالفيروس، مع قيام السجناء بدفع كفالة، وفق ما نقل موقع هيئة الإذاعة البريطانية.

وقال إن" السجناء التي ترتبط جرائمهم باعتبارات أمنية، وتتجاوز مدة عقوبتهم أكثر من 5 سنوات، لن يشملهم القرار".

وباتت إيران إحدى الدول الأكثر تأثرا بالمرض خارج الصين، بؤرة الوباء.

وذكرت منظمة الصحة العالمية ،أن الفيروس المستجد بات مترسخا في إيران، محذرة بأن قلة التجهيزات الوقائية لعمال الرعاية الصحية يعقد جهود احتوائه.

وفي آخر حصيلة رسمية أعلنتها إيران، ارتفعت حصيلة الوفيات الرسمية جراء الفيروس إلى 194 وفاة من أصل 6566 إصابة.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv

المصدر: Reuters