مقتل ثلاثة جنود أتراك في إدلب السورية

ارتفع عدد العسكريين الأتراك الذين قتلوا هذا الشهر في إدلب التي تشهد مواجهات عنيفة الى 20

 

قُتل ثلاثة جنود أتراك في محافظة إدلب السورية، وفق ما أعلن اليوم الخميس الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، معتبراً في الوقت نفسه أن الوضع يتخذ منعطفاً "مواتياً".

وأعلن إردوغان خلال مؤتمر صحافي في أنقرة "لدينا ثلاثة شهداء...في المقابل، خسائر النظام (السوري) ثقيلة جداً".

وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت مقتل جنديين تركيين وإصابة اثنين بجروح جراء ضربة جوية في محافظة إدلب، بحسب فرانس بريس.

وفي الأيام الأخيرة، طلب إردوغان من النظام السوري أكثر من مرة سحب قواته بحلول نهاية شباط/فبراير من بعض المناطق في إدلب، مهدداً باللجوء إلى القوة.

وحذر إردوغان الأربعاء من أن أنقرة "لن تتراجع قيد أنملة" في إدلب.

وبمقتل الجنود الذي أعلن عنهم الخميس، يرتفع إلى 20 عدد العسكريين الأتراك الذين قتلوا هذا الشهر في إدلب التي تشهد مواجهات عنيفة.

وتشن دمشق مدعومة بضربات جوية روسية هجوما لاستعادة إدلب، آخر معاقل الفصائل المسلحة المعارضة والجهادية.

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv