المطران بشار متي وردة: بالنسبة لنا كمسيحيين كان لنا احتضان متميز من قبل حكومة الإقليم وشعبه

أكد وردة العمل مع حكومة إقليم كوردستان وبغداد والمجتمع الدولي لمساعدة المسيحيين للبقاء في العراق من خلال دعم وجودهم.

أكد رئيس أساقفة ايبارشية الكلدانية في أربيل المطران، بشار متي وردة، العمل مع حكومة إقليم كوردستان وبغداد والمجتمع الدولي لمساعدة المسيحيين للبقاء في العراق من خلال دعم وجودهم.

وحول لقاء رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، مع بابا الفاتيكان، قال (وردة) إن مثل هذه اللقاءات لها أهمية خاصة ولاسيما عندما تكون متعلقة بمنطقة الشرق الأوسط التي شهدت صراعات وجرائم داعش الإرهابية والتي بالتأكيد كانت لها آلاف من الشهداء والمهجرين من كل المكونات، وعندما نتحدث عن هذا الحدث يأخذ إقليم كوردستان مكانة متميزة في استقبال أكثر من اربعة ملايين نازح من مختلف المكونات وبالنسبة لنا كمسيحيين كان لنا احتضان متميز من قبل حكومة الإقليم وشعبه.

 

Kurdistan tv