الرئيس بارزاني يهنئ منظمتي الطلبة والشبيبة الديمقراطي الكوردستانيين في الذكرى الـ67 لتأسيسهما

انهما كانا مدرسة لإعداد قادة مقتدرين وواعين ومتمكنين، وشاركوا كبيشمركة

وجّه الرئيس مسعود بارزاني رسالة الى منظمتي الطلبة والشبيبة الديمقراطي الكوردستاني،اليوم الإثنين، بمناسبة الذكرى 67 لتأسيسهما، ثمّن فيها الدور المشهود للمنظمة في العمل المدني والتنظيمي، وحفاظهم على روح الصمود، موجّهاً لهم بأحر التهاني، مبيناً أن الآمال معقودة على الطلبة والشباب، ودعاهم للإستفادة من الوسائل التربوية الحديثة والتسلح بالعلم والمعرفة .

نص الرسالة:

بسم الله الرحمن الرحيم

"بمناسبة الذكرى 67 لتأسيس اتحاد طلبة كوردستان واتحاد الشبية الديمقراطي الكوردستاني، اوجه احرتهانيّ وتبريكاتي الى طلبة وشبيبة كوردستان الأعزاء، واتمنى لهم النجاح والمستقبل الزاهر.

ان الطلبة والشبيبة ومنذ تأسيس منظمتيهما والى الآن لعبوا دوراً مشهوداً في العمل المدني والتنظيمي، وإضافة الى انهما كانا مدرسة لإعداد قادة مقتدرين وواعين ومتمكنين، وشاركوا كبيشمركة في الحركة التحررية لشعبنا وقدموا في هذا السبيل التضحيات والشهداء.

لقد خدم الطلبة والشبيبة وفي المراحل المختلفة، الشعب والوطن وحافظوا على روح الصمود والجَلَد في صفوف شبيبة شعبنا.

من الطلبة والشبيبة الأعزاء الآن وفي المستقبل أيضاً بأن يكونوا حماة القيم العليا لشعبنا بروح معنوية عالية، وان يستفادوا من الوسائل التربوية الحديثة للتعليم والتسلح بالعلم والمعرفة وإعداد كوادر واعية ومقتدرة لخدمة مصلحة شعب كوردستان.

مرة اخرى اهنئكم واتمنى لكم المزيد من النجاح

 

مسعود بارزاني

١٧ـ٢ـ٢٠٢٠