مكالمة هاتفية بين الرئيس الروسي ونظيره التركي

ناقشا مختلف جوانب التسوية السورية، بما في ذلك تفاقم الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب

كشف الكرملين، عن فحوى اتصال هاتفي جرى بين الرئيسيين الروسي فلاديمير بوتين والتركي رجب طيب أردوغان، بشأن الوضع في إدلب السورية اليوم الأربعاء.

وقال الكرملين: "إن الرئيسين ناقشا مختلف جوانب التسوية السورية، بما في ذلك تفاقم الوضع في منطقة خفض التصعيد في إدلب، بشمال غربي سوريا".

وأضاف، أنه "خلال المكالمة تمت الإشارة إلى أهمية التنفيذ الكامل للاتفاقات الروسية التركية الحالية، بما في ذلك مذكرة سوتشي الموقعة بتاريخ 17 أيلول/ سبتمبر 2018".

وأشار الكرملين إلى أن "المكالمة الهاتفية تمت بمبادرة من الرئيس التركي".

وازدادت حدة التوتر في منطقة إدلب في الأيام الأخيرة، بعد مقتل /7/ جنود أتراك بقصف من قوات الحكومة السورية على نقطة للجيش التركي، في حين ردت القوات التركية بقصف نقاط تمركز لقوات الحكومة السورية، وقالت إنها قتلت العشرات.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv