مجلس وزراء إقليم كوردستان يتخذ عدّة قرارات في جلسته الإعتيادية

تضطلع مهامه بالتدقيق في ميزانية الشركات بهدف تنظيم الضرائب

عقد مجلس وزراء إقليم كوردستان، يوم أمس الأربعاء، جلسته الاعتيادية برئاسة رئيس مجلس الوزراء مسرور بارزاني، وحضور نائبه قوباد طالباني، وتم فيها اتخاذ عدد من القرارات.

وفي مستهل الاجتماع، جرت مناقشة مشروع المنهاج الداخلي لـ(نظام ممارسة مهنة مراقبة وتدقيق الحسابات في إقليم كوردستان – العراق)، والذي تضطلع مهامه بالتدقيق في ميزانية الشركات بهدف تنظيم الضرائب.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن هذا النظام يعد جزءاً من الإطار العام لبرنامج عمل الحكومة الجديدة وبما يشمل الإصلاح في الواردات، بهدف منع التهرب الضريبي وتنظيم عمل الرسوم الجمركية، مشدداً على ضرورة أن تكون لدى دوائر الضرائب والجمارك المعلومات الدقيقة والوافية إزاء واردات المشاريع.

وقال: "على كافة مؤسسات الدولة والقطاع الخاص أن تدقق في حساباتها بمهنية، ضمن التعليمات والضوابط والقوانين وبالتنسيق مع وزارة المالية والاقتصاد، من أجل انسيابية العمل الضريبي".

كما تقرر خلال الجلسة، أن يكون (المعهد العالي لإعداد المحاسبين والمدققين)، تابعاً لوزارة التعليم العالي والبحث العلمي، لإعداد طلبته وفقاً للمعايير الأكاديمية، وبعدها صدّق مجلس الوزراء على المنهاج الداخلي لـ(نظام ممارسة مهنة مراقبة وتدقيق الحسابات في إقليم كوردستان – العراق).

وفي فقرة أخرى من الاجتماع، تم التأكيد على حصر استخدام أموال الدولة والسيارات الحكومية، في إطار القوانين والضوابط على أن يقتصر ذلك في خدمة المصلحة العامة، وفي حال البيع والتعامل مع تلك الممتلكات، فلا بد أن يكون وفقاً لقانون بيع وإيجار أموال الدولة النافذ في إقليم كوردستان.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv