مثال الألوسي: العالم بحاجة الى الرئيس بارزاني لمعالجة جميع المشاكل في المنطقة

وضع الرئيس بارزاني حياته في المقدمة درعاً لشعبه

أكد السياسي والشخصية العراقية المعروفة مثال الآلوسي، العضو السابق في مجلس النوّاب العراقي، ورئيس حزب الأمة العراقي، على حاجة العالم الى الرئيس مسعود بارزاني، لإيجاد حل لمشاكل المنطقة، وتكريس السلام والحريةعبر رؤى "المرشد مسعود بارزاني" مشيراً الى تاريخة العريق وتضحياته من أجل السلامورفع الظلم عن شعبه متخذاً من نفسه درعاً حطم به أعتى الدكتاتوريات والإرهابيين.

وقال الألوسي ان "العالم بحاجة الى الرئيس بارزاني لمعالجة جميع المشاكل في المنطقة.

جاء ذلك في تصريح خص به الألوسي الموقع الرسمي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، وقال السياسي والشخصية العراقية المعروفة مثال الآلوسي" الرئيس بارزاني كرّس حياته من اجل السلام والحرية في المنطقة، ونرى ان كل الأطراف تعود الى المرشد مسعود بارزاني".

وأضاف الآلوسي" من تحطيم الحكومات الدكتاتورية وحتى تحطيم داعش وضع الرئيس بارزاني حياته في المقدمة درعاً لشعبه، لذا نرى ان كل من حاول النيل من موقع ومكانة البارزاني، خاب سعيه ولم يفلح، بل بقي بارزاني قوياً دوماً".

وسبق لرئيس حزب الأمة العراقية، قال "فقط الرئيس مسعود بارزاني الذي لم يخضع لإرادة التأثيرات الخارجية، ولم تتمكن اي جهة من فرض إرادتها عليه، لافتاً ان موقع ومكانة الرئيس مسعود بارزاني رفيع ومهم على المستوى الإقليمي والدولي لذا يتوجه اليه كبار المسؤولين الدوليين بلهفة.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv