الرئيس مسعود بارزاني والقنصل الفرنسي يبحثان مخاطر الإرهابيين والمخاوف من إستقواء داعش في العراق

تم تسليط الضوء على التهديدات والإحتمالات التي تواجه العملية السياسية في العراق

بحث الرئيس مسعود بارزاني، مع أوليفيي ديكوتيني القنصل الفرنسي في أربيل، آخر المتغيرات السياسية في العراق والمنطقة، اليوم الخميس في صلاح الدين.

 وذكر بيان صادر عن مكتب الرئيس بارزاني أنه "تم تسليط الضوء على التهديدات والإحتمالات التي تواجه العملية السياسية في العراق، وكذلك العقد والتوترات على مستوى المنطقة والعالم" .

وفي ذات اللقاء، أكد القنصل الفرنسي في أربيل "أهمية حماية الإستقرار في إقليم كوردستان والعراق بالنسبة لبلاده، كما جدد رغبة بلاده في مواصلة الحرب ضد داعش بجانب قوات التحالف الدولي والقوات العراقية وبالذات قوات بيشمركة كوردستان" .

وأضاف البيان "أما تبادل الآراء ووجهات النظر حيال مخاطر الإرهابيين والمخاوف من إستقواء داعش في العراق، فقد كان محوراً آخراً للقاء" .

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv