ذا هيل: تشريعات الكونغريس بشأن اللإنفاق الدفاعي توبيخ لتركيا بشكل صريح

يمثل ضربة في وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي أدانه الكونغرس لقيادته توغلاً عسكرياً في شمال شرقي سوريا ضد الأكراد

أشارت صحيفة "ذا هيل" The hill الأميركية الى تشريعات أقرّها الكونغريس الأسبوع الماضي، كجزء من حزمة الإنفاق الدفاعي بقيمة 1.4 تريليون دولار، حيث تجعل الولايات المتحدة لاعباً رئيسياً في سوق الغاز الطبيعي في المنطقة من خلال إقرارها قوانين لخلق شراكة أمنية وطاقة مع دول شرق المتوسط.

ويقوي هذا الإجراء العلاقات العسكرية مع اليونان، ويرفع الحظر المفروض على الأسلحة منذ عقود على قبرص، ويؤكد من جديد التزام الولايات المتحدة بدعم حلفائها ويضع الحلفاء بوضع مراقبة طموحات تركيا الإقليمية.

وصادق الرئيس الأميركي، دونالد ترمب، على مشروع قانون الميزانية الدفاعية الأميركية لعام 2020، الذي يتضمن رفع حظر السلاح عن قبرص، وهو الأمر الذي تسبب بالذعر لأنقرة.

ووقع ترمب "قانون التعاون في مجال الطاقة والأمن لشرق المتوسط"، المضاف إلى مشروع القانون الميزانية، الذي تم إقراره من قبل الكونغرس.

ويضيف التقرير: لقد أدى اكتشاف حقول كبيرة من الغاز الطبيعي خلال العقد الماضي في المياه البحرية المنفصلة لقبرص ومصر وإسرائيل إلى تغيير ديناميكيات المنطقة المضطربة في بعض الأحيان.

وتهدف التشريعات الرئيسية في هذا الإجراء إلى توبيخ تركيا بشكل صريح، بما في ذلك النص الذي يمنع حلفاء الناتو من الانضمام إلى برنامج F-35 للطائرات المقاتلة في حال احتفظت بأنظمة الدفاع الصاروخي الروسية من طراز S-400.

كما يفرض الكونغرس على الوكالات الأميركية الإبلاغ عن أي انتهاكات تركية للحدود البحرية والجوية لقبرص واليونان، حليفة الناتو.

وقالت جولي ريمان، نائبة مدير السياسة والشؤون الدبلوماسية باللجنة اليهودية الأميركية، إحدى المجموعات التي دفعت لإقرار التشريع، إن مشروع القانون يضع الولايات المتحدة في وضع يمكنها من المشاركة في تغيير الحقائق على أرض الواقع، بما فيها محاسبة تركيا بقوة.

وقالت: "إن مشروع القانون نفسه يقوم بأشياء منطقية ولها معنى أساسي لما يحدث في المنطقة، وهو ما يسمح للكونغرس والحكومة الأميركية بالمراقبة بشكل يومي رداً على أي عدوان أو استفزاز تركي قد يكون أكثر تأثيراً".

كما أنه يمثل ضربة في وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الذي أدانه الكونغرس لقيادته توغلاً عسكرياً في شمال شرقي سوريا ضد الأكراد السوريين المتحالفين مع الولايات المتحدة في الحرب ضد "داعش".

رفعت حاجي..Kurdistan tv