مظاهرات حاشدة وسط بغداد مع انتشار القبعات الزرق لحمايتهم من المندسين

قيام المحتجين بإغلاق الجسور المؤدية إلى المنطقة الخضراء

تظاهر عشرات الآلاف من العراقيين في ساحة التحرير بالعاصمة بغداد، وسط إجراءات أمنية مشددة، حيث سجلت حالات اختناق بالغاز المسيل للدموع إضافة إلى وقوع إصابات قرب ساحة الوثبة وسط بغداد، وسط انتشار أصحاب القبعات الزرقاء من أجل حماية المتظاهرين السلميين من المندسين والعناصر المسلحة.

وأفادت مصادر إعلامية عدّة، بإطلاق قوات الأمن الغاز المسيل للدموع على المحتجين بالقرب من جسر الأحرار وسط بغداد.

وأضافت المصادر بقيام المحتجين بإغلاق الجسور المؤدية إلى المنطقة الخضراء، منعا لأي محاولات للعبور إليها من قبل جهات مجهولة.

ومن جهة أخرى أكدت مصادر أمنية عراقية، إن أربعة تفجيرات استهدفت مقار للحشد الشعبي، في مدينة العمارة بمحافظة ميسان.

واستهدفت التفجيرات مقرين وقيادياً في حركة عصائب أهل الحق، وقيادياً آخر في ميليشيات أنصار الله.

وقالت مصادر أمنية، إن التفجيرات قد تكون رداً على الجرائم ضد المتظاهرين، في بغداد والناصرية وكربلاء.

من جهة أخرى، أعلن مجلس النواب العراقي، أنه سيعقد جلسة، اليوم، للتصويت على مشروع قانون الانتخابات.

فيما دعا الرئيس العراقي برهم صالح المتظاهرين والسياسيين في البلاد، إلى اختيار رئيس حكومة جديد، خلفا للمستقيل عادل عبد المهدي، تقبله كل القوى العراقية.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv