9 جرحي من قوات الأمن في هجوم بقنبلة يدوية في العاصمة العراقية

4 من المصابين بحالة حرجة، مضيفة أنه تم نقلهم إلى مستشفى قريب

أعلنت قيادة عمليات بغداد اليوم الأربعاء، وقوع 9 جرحى بين صفوف القوات الأمنية إثر هجوم بقنبلة يدوية عند حاجز البنك المركزي في العاصمة العراقية، مضيفة أن بين المصابين حالات خطرة.

وأوضحت في بيان أن مجهولين ألقوا، ظهراً، قنبلة يدوية استهدفت القوات الأمنية عند حاجز مبنى البنك المركزي العراقي، في شارع الرشيد وسط العاصمة، ما أسفر عن إصابة تسعة من العناصر الأمنية بجروح.

كما أشارت إلى أن 4 من المصابين بحالة حرجة، مضيفة أنه تم نقلهم إلى مستشفى قريب لتلقي العلاج.

يذكر أن مئات المتظاهرين توافدوا منذ الصباح إلى ساحتي التحرير والخلاني في بغداد، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية ، بعد أن العاصمة العراقية تشهد هدوءاً حذراً منذ الصباح.

وكان وسط بغداد شهد ليل الثلاثاء الأربعاء، مواجهات محدودة، بين الأمن وعدد من المتظاهرين. وعمدت قوات الأمن إلى إلقاء الغاز المسيل للدموع على المتظاهرين قرب جسر الأحرار ما أدى إلى إصابة 13 شخصا بحالات اختناق.

رفعت حاجي.. Kurdistan tv