المرجعية الدينية تشدد على ضرورة الاسراع في إنجاز قانون الانتخابات

التشديد على حُرمة الدم العراقي وضرورة استجابة القوى السياسية للمطالب المحقّة للمحتجّين

جددت المرجعية الدينية موقفها من التظاهرات العراقية وأكدت على سلميتها وخلوها من العنف والتخريب والتشديد على حرمة الدم العراقي، وذلك خلال خطبة صلاة الجمعة اليوم.

وألقى الشيخ عبد المهدي الكربلائي، في خطبة الجمعة بمدينة كربلاء أن "المرجعية الدينية قد أوضحت موقفها من الاحتجاجات السلمية المطالبة بالاصلاح في خطبة الجمعة الماضية من خلال عدّة نقاط، تضمّنت التأكيد على سلميّتها وخلوها من العنف والتخريب، والتشديد على حُرمة الدم العراقي، وضرورة استجابة القوى السياسية للمطالب المحقّة للمحتجّين".

وأضاف الكربلائي ان "المرجعية إذ تؤكد على ما سبق منها تشدد على ضرورة الاسراع في إنجاز قانون الانتخابات وقانون مفوضيّتها بالوصف الذي تقدم في تلك الخطبة، لأنهما يمهدان لتجاوز الأزمة الكبيرة التي يمر بها البلد".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv