الدفاع العراقية: نبرئ الأجهزة الأمنية من استخدام رمانات الدخان القاتلة

من يستهدف الاحتجاجات هم عصابات تستخدم الأسلحة ورمانات الدخان القاتلة ضد المتظاهرين والقوات الامنية

بيّنت وزارة الدفاع العراقية اليوم الجمعة عبر بيان أن ما يقصده وزير الدفاع، نجاح الشمري، ممن وصفهم في تصريحه بـ "الطرف الثالث" الذي يقوم باستهداف المتظاهرين السلميين والقوات الامنية وقتلهم، هم "عصابات تستخدم الأسلحة ورمانات الدخان القاتلة ضد المتظاهرين والقوات الامنية"، مضيفةً "نبرئ الاجهزة الامنية من استخدام رمانات الدخان القاتلة".

وكان الشمري قد أكد أمس الخميس "المقذوفات التي اكتشفت في رؤوس وأجساد المتظاهرين خلال الفحوصات وعمليات التشريح داخل الطب العدلي، لم تُستورد من قبل الحكومة العراقية أو أي جهة رسمية عراقية، وأن تلك المقذوفات دخلت العراق بصورة غامضة، ويبلغ وزنها ثلاثة أضعاف المقذوف المستخدم رسمياً".

وقد أعلن مكتب الأمم المتحدة في العراق في اخر احصائية له يوم الأربعاء عن مقتل 319 عراقيا وإصابة 15 ألف آخرين جراء استخدام القوات العراقية الرصاص الحي والقنابل المسيلة للدموع منذ انطلاق المظاهرات في الاول من الشهر الماضي.

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv