قرقاش: أي محادثات مع إيران يجب أن تشمل الصواريخ الباليستية والتدخل الإقليمي

مناقشة تلك الملفات تعني أن دول المنطقة تحتاج للمشاركة فيها

قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، اليوم الأحد، إن "على إيران الجلوس إلى مائدة التفاوض مع القوى العالمية ودول الخليج، للتوصل لاتفاق جديد يخفض من التوتر المتصاعد في المنطقة".

وأوضح قرقاش، في خطاب خلال ملتقى أبوظبي الاستراتيجي السادس، أن المزيد من التصعيد في تلك المرحلة لا يخدم أحداً، مشيراً إلى أن بلاده تعتقد بأن هناك مجالاً لنجاح الدبلوماسية، محذراً من خيار "زائف" بين الحرب واتفاق نووي معيب.

كما لفت إلى أن "إجراء محادثات جديدة مع إيران لا يجب أن يتطرق إلى الملف النووي فحسب، بل يجب أن يعالج المخاوف المتعلقة ببرنامج الصواريخ الباليستية والتدخل الإقليمي"، مضيفاً أن "مناقشة تلك الملفات تعني أن دول المنطقة تحتاج للمشاركة فيها".

إلى ذلك قال إنه يعتقد أن "هناك سبيلاً ممكناً للتوصل لاتفاق مع إيران قد تكون كل الأطراف مستعدة للسير فيه"، إلا أنه أشار إلى أن "الطريق سيكون طويلاً وهو ما يتطلب صبراً وشجاعة".

وأضاف أن "من المهم أن يكون المجتمع الدولي متفقاً على موقف واحد، خاصة الولايات المتحدة ودول الاتحاد الأوروبي ودول المنطقة".

رفعت حاجي.. Kurdistan tv