بوتين وأردوغان يتفقان على نشر الشرطة العسكرية الروسية شمال شرق سوريا

موسكو وأنقرة اتفقتا على آلية مشتركة لمراقبة تنفيذ المذكرة حول سوريا

توصل الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، ونظيره التركي، رجب طيب أردوغان، لمذكرة تفاهم حول سوريا تقضي بنشر وحدات من الشرطة العسكرية الروسية شمال شرق سوريا وتطبيق اتفاق أضنة، بحسب ما نشرت "روسيا اليوم".

وأوضح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في ختام المباحثات بين الرئيسين بوتين وأردوغان في سوتشي، اليوم الثلاثاء، أن "الشرطة العسكرية الروسية ووحدات الجيش السوري ستدخل منطقة العملية التركية بشمال سوريا، ابتداء من منتصف ليل 23 أكتوبر".

وأشار الوزير الروسي إلى أن "موسكو وأنقرة اتفقتا على آلية مشتركة لمراقبة تنفيذ المذكرة حول سوريا، وأن روسيا وتركيا ستسيران دوريات مشتركة في "المنطقة الآمنة" بشمال سوريا".

وقال بوتين للصحفيين عقب الاجتماع "خلال المحادثات ناقشنا مع الرئيس التركي مزيدا من الخطوات لدفع العملية السياسية السلمية في سوريا، والتي سيقودها السوريون أنفسهم ، بمساعدة الأمم المتحدة ، في إطار اللجنة الدستورية". مشيرا إلى أن الدول الضامنة لعميلة أستانا تعمل بجد على إنشائها في الآونة الأخيرة.

وأضاف "نحن ننطلق من حقيقة أن الوضع على الأرض لا ينبغي أن يعوق إطلاق اللجنة في الأسبوع المقبل - 29-30 أكتوبر في جنيف والذي طال انتظاره".

 

ميديا الصالح .. Kurdistan tv